“الحمام” أهم أسلحة بروسيا دورتموند

“الحمام” أهم أسلحة بروسيا دورتموند
المصدر: القاهرة- (خاص) من أحمد نبيل

استاد “سيغنال-أيدونا بارك” هو الملعب الرسمي لفريق بوروسيا دورتموند وصيف دوري أبطال أوروبا والبوندسليغا الموسم الماضي ويعتبر من الملاعب العريقة والرائعة في أوروبا، لكن به مشكلة بسيطة تعاني منها كل الأندية وأولها دورتموند نفسه.

هذا الاستاد تخشاه كل الفرق المنافسة خاصة أحد جوانبه الذي تتمركز فيه جماهير دورتموند بأعلامها وراياتها ويسميه الجمهور “الجدار الأصفر” نسبة إلى لون قميص دورتموند.

ويتسع هذا الاستاد لنحو 54 ألف متفرج وأجواء الجمهور بداخله تجعل الفرق المنافسة في وضع لا تحسد عليه، لكن المشكلة وحيدة تعيق تألق الضيوف وأصحاب الأرض على أرضية “فيستفالن”.

هذه المشكلة تتمثل في “روث الحمام”، ما يدفع مسؤولي دورتموند حاليا لإيجاد حل لهذه المشكلة التي تعيق الأداء بشكل جيد على الأرضية.

فالحمام يجد طريقه إلى الملعب والمدرجات بسهولة فائقة ويتبرز على العشب الأخضر ما يعيق السير والجري عليه، ما دفع مسؤولي دورتموند لإيجاد وسيلة مبتكرة للقضاء على هذا الأمر، خاصة وأن روث الحمام يتسبب في إصابات كثيرة للاعبي دورتموند وكذلك المنافسين على حد سواء.

ويتمثل الحل في وضع 20 مرأة على شكل هرمي في جميع أنحاء الملعب حتى تعكس الأضواء في كل مكان وإنعكاس الضوء يضرب في عيون الحمام ما يبعدها عن الملعب نهائياً.

كما أن الوضع الهرمي يصعب معه أن يقف الحمام على هذه المرايات، بل على العكس سوف يرحل نهائياً سواء بسبب إنعكاس الضوء أو بسبب هذه الأهرامات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث