برشلونة المحطم يواجه بيلباو في آخر فرصة

برشلونة المحطم يواجه بيلباو في آخر فرصة

مدريد – تعني هزيمة برشلونة في نهائي كأس ملك إسبانيا أن دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم هو فرصته الوحيدة في الحصول على لقب كبير وأي شيء سوى الفوز بملعبه على اتليتيك بيلباو الأحد القادم سينهي تقريبا آماله في التتويج.

وكللت الهزيمة 2-1 أمام ريال مدريد باستاد ميستايا في فلنسيا الأربعاء سبعة أيام كارثية على برشلونة خرج خلالها من دوري أبطال أوروبا على يد اتلتيكو مدريد ثم مني بخسارة مفاجئة 1-0 في الدوري أمام غرناطة المتواضع.

ومع تبقي خمس جولات قبل نهاية الدوري يحتل اتلتيكو الذي يستضيف ايلتشي المتعثر الجمعة الصدارة على نحو مفاجىء برصيد 82 نقطة بفارق ثلاث نقاط عن ريال صاحب المركز الثاني وأربع عن برشلونة حامل اللقب، وتأجلت مباراة ريال خارج ملعبه أمام بلد الوليد إلى السابع من مايو/ أيار.

وزاد اخفاق النادي الكتالوني من الضغوط على المدرب جيراردو مارتينو الذي يقضي موسمه الأول في استاد كامب نو وأدى إلى تكهنات حول حاجة التشكيلة الحالية لعملية تغيير شاملة قبل بداية الموسم القادم.

ويمتد عقد الارجنتيني مارتينو إلى نهاية الموسم القادم لكنه يبدو في طريقه لأن يصبح أول مدرب لبرشلونة ينهي الموسم بلا ألقاب كبيرة منذ 2007-2008.

كما مثلت الهزيمة في مباراة الأربعاء المرة الأولى التي يخسر فيها برشلونة ثلاث مباريات متتالية منذ بداية 2003.

واستحوذ برشلونة على الكرة في مباريات كبيرة بأسلوبه المعتاد وفعل ذلك أيضاً ضد ريال لكنه واجه صعوبات في صنع فرص لهدافيه ليونيل ميسي ونيمار ويتم الاجهاز عليه في الهجمات المرتدة أو يتلقى أهدافاً سهلة من ركلات ثابتة.

ولاحت فرصة لنيمار ليجعل النتيجة 2-2 في نهائي الكأس لكن محاولته من داخل منطقة الجزاء ارتدت من القائم بعد أن تجاوزت الكرة الحارس ايكر كاسياس.

وتلخصت ليلة برشلونة وسوء حظه مؤخراً عندما ارتدت الكرة مباشرة إلى كاسياس بدلاً من واحد من لاعبي برشلونة.

وقال تشابي قائد برشلونة للصحفيين: “النتيجة خادعة، المباراة أفلتت من أيدينا بسبب تفاصيل صغيرة”.

وأضاف لاعب وسط منتخب إسبانيا: “يجب أن نتحد الآن لنقلب الأمور لأن أمامنا معركة أخرى الأحد”.

ويحتل بيلباو المركز الرابع بفارق 16 نقطة عن برشلونة ويتقدم بست نقاط على اشبيلية صاحب المركز الخامس وهو في موقف جيد لضمان مكان في دوري أبطال أوروبا الموسم القادم.

وسيتطلع النادي القادم من إقليم الباسك لاستغلال عثرات برشلونة الأخيرة وسيأمل في تكرار انتصاره 1-0 باستاد سان ماميس في ديسمبر/ كانون الأول،لكن الحارس جوركا ايرايزوز حذر من توقع مباراة سهلة الأحد.

وقال في مؤتمر صحفي الأربعاء: “لا يجب أن ننسى أننا نتحدث عن برشلونة، نتحدث عن لاعبين فازوا بكل الألقاب الممكنة ولديهم القدرة على الفوز بكل مباراة”.

وأضاف: “يجب أن نتعامل معهم بالطريقة التي يستحقونها، مثلما سيفعلون معنا لأنهم يعرفون حجم الجهد الذي نبذله كل مباراة”.

ويبدو في حكم المؤكد أن يلعب مارتينو بدون الظهير الأيسر خوردي ألبا بعد أن غادر لاعب منتخب إسبانيا الملعب بعد نهاية الشوط الأول في نهائي الكأس بسبب مشكلة في عضلات الفخذ ليلعب ادريانو بدلاً منه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث