ميلان يتطلع لعقد صفقة أخيرة في سوق الانتقالات الصيفية

ميلان يتطلع لعقد صفقة أخيرة في سوق الانتقالات الصيفية

لا يزال نادي آسي ميلان الإيطالي يرغب في عقد صفقة أخيرة في سوق الانتقالات الصيفية، فقد أعلن، أمس الأحد، عن اهتمامه بضم مهاجم من العيار الثقيل مثل الإسباني ألفارو موراتا أو الغابوني بيير إيمريك أوباميانغ أو الإيطالي أندريا بيلوتي.

وقال ماركو فاسوني، المدير التنفيذي لميلان، خلال تواجده مع الفريق في مدينة غوانقشو الصينية: “سيكون أمرًا رائعًا الحصول على خدمات بيلوتي أو موراتا أو أوباميانغ، لا تزال لدينا أموال كافية لشراء مهاجم”.

ويقيم آسي ميلان معسكرًا تدريبيًا في الصين استعدادًا لمنافسات الموسم الجديد.

وأنفق ميلان في سوق الانتقالات الحالي، معتمدًا على أموال مالكيه الصينين الجدد، 200 مليون يورو (229 مليون دولار) لعقد صفقات جديدة، مثل صفقة ضم مدافع يوفنتوس ليوناردو بونوتشي ولاعب وسط لاتسيو لوكاس بيخليا، وآخرين.

وطبقًا لما كشفته صحيفة “لا غازيتا ديللو سبورت” الإيطالية، يستطيع ميلان تقديم عرض لنادي بروسيا دورتموند الألماني بـ60 مليون يورو؛ للحصول على خدمات أوباميانغ، هداف بطولة الدوري الألماني “بوندسليغا” في الموسم الأخير.

ولا يستبعد بروسيا دورتموند، الذي سيواجه ميلان، غدًا الثلاثاء، في مباراة ودية بالصين، رحيل اللاعب الغابوني عن صفوفه.

وقال هانز يواخيم فاتسكه، الرئيس التنفيذي لنادي دورتموند: “لقد قلنا لأوبا (أوباميانغ) أنه إذا رغب في الرحيل ولديه نادٍ يلبي شروطنا، فعليه أن يأتي للتحدث معنا”.

ورغم ذلك، أوضح فاتسكه أنه سيسمح للمهاجم الغابوني بالرحيل خلال فترة سيتم تحديدها مستقبلًا، وأشار قائلًا: “بالنسبة لي، أفضل أن يبقى”.

أما بالنسبة لموراتا، الذي يعد أحد خيارات ميلان المحتملة في فترة الانتقالات الصيفية، فقد ثارت حوله في الأسابيع الأخيرة الكثير من التكهنات التي تؤكد رحيله عن ريال مدريد، إلا أن مستقبله لم يحسم بعد، كما هو الحال مع بيلوتي، الذي لا يزال لاعبًا في تورينو.