مويز: من تحدثوا عن انهيار مانشستر يونايتد بالغوا كثيرا

مويز: من تحدثوا عن انهيار مانشستر يونايتد بالغوا كثيرا

لندن – قال ديفيد مويز مدرب مانشستر يونايتد الإثنين إن فريقه قريب من العودة للتألق بأسرع مما قدر البعض بينما يستعد الفريق لمواجهة غريمه مانشستر سيتي في مباراة قمة محلية بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وستقام المباراة، الثلاثاء باستاد أولد ترافورد معقل يونايتد بينما حصل سيتي للمرة الأولى على أغلبية الترشيحات للفوز في ملعب غريمه.

وعاش المدرب الاسكتلندي مويز فترة صعبة في موسمه الأول على رأس يونايتد لكنه يؤكد أن فريقه غير بعيد عن العودة لأيام التتويج بالألقاب رغم وجوده في المركز السابع بالدوري بفارق 12 نقطة وراء سيتي الذي يملك مباراتين مؤجلتين.

وقال مويز في مؤتمر صحفي “لسنا بعيدين عن أفضل مستوياتنا مثلما رجح البعض.. ولا شك لدي في أننا سنتحسن. نريد أن نظهر أننا لا نزال موجودين وننافس.”

وأضاف “في آخر مباراتين ارتفع مستوى عدد كبير من اللاعبين وقدموا أداء جيدا. لكني لست مندهشا من ذلك على الإطلاق.. هذا هو ما يستطيعون تحقيقه وظللت أقول هذا طيلة العام. لدينا تشكيلة جيدة ولاعبون جيدون.. ربما لم نظهر بالشكل الذي ينبغي أن نظهر به.. لكني أعتقد أننا نملك هذه القدرات في الفريق.”

وحقق يونايتد انتفاضة في الأسبوع الماضي ليسحق ضيفه أولمبياكوس بطل اليونان 3-0 ويتأهل لدور الثمانية بدوري أبطال اوروبا كما هزم مضيفه وست هام يونايتد 2-0 في الدوري السبت الماضي ليخفف الضغوط عن مويز.

لكن أزمة مويز كانت في المباريات ضد فرق ضمن المربع الذهبي في الدوري هذا الموسم إذ خسر 3-0 أمام تشيلسي ثم تعرض لهزيمة مذلة بنفس النتيجة على أرضه أمام ليفربول بينما خسر أمام سيتي لفريق 4-1 في الدور الأول.

وقال مويز “نريد تقديم أداء أفضل في المباريات الكبرى مما نقدمه حالياً.. لا شك لدي في ذلك. لكننا لا نتعامل معها بشكل مختلف.. نريد الفوز بها جميعا. نسعى للفوز في كل مباراة.. ليس فقط في مباريات القمة.”

وسيكون على يونايتد التأقلم على اللعب بدون قلب الدفاع نيمانيا فيديتش الموقوف والثنائي المصاب كريس سمولينج وجوني إيفانز في مواجهة سيتي بينما يأمل مويز في عودة ريو فرديناند وباتريس إيفرا اللذين غابا عن مباراة وست هام.

وفي غياب القائد فيديتش الذي ينتظر أن ينضم لانترناسيونالي الإيطالي في نهاية الموسم ونائب القائد إيفرا برز المهاجم وين روني الذي حمل شارة القيادة السبت.

وأحرز روني هدفي يونايتد في تلك المباراة وتقدم للمركز الثالث في قائمة هدافي أفضل هدافي النادي على مر العصور معززا طلبه بارتداء شارة القيادة بشكل دائم الموسم المقبل وربما مرة أخرى.

وقال مويز “وين كان مضرب المثل طيلة الموسم. لكنه ربما يشعر بقدر من الفخر حين يرتدي شارة القيادة ويظهر بالضبط ما تعنيه. يريد تحمل المسؤولية وأعتقد أننا دائما بحاجة للاعبين من هذه النوعية.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث