روني يمنح مانشستر يونايتد المتعثر دفعة جديدة بتمديد عقده

روني يمنح مانشستر يونايتد المتعثر دفعة جديدة بتمديد عقده

لندن – تلقى مانشستر يونايتد المتعثر دفعة جديدة عندما قرر وين روني مهاجم منتخب انجلترا تمديد عقده مع حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم الجمعة.

ورغم احتلال يونايتد المركز السابع في موسمه الأول تحت قيادة المدرب ديفيد مويز فإن آمال الفريق في الظهور بشكل أفضل تلقت دفعة إيجابية بعدما وافق روني على تمديد عقده لمدة أربع سنوات ليستمر مع الفريق حتى 2019.

وروني الذي كان قريبا من الرحيل في 2010 وحاول تشيلسي بقوة ضمه في العام الماضي يقدم اداء جيدا للغاية حاليا مع يونايتد ليرد على شكوك حول لياقته بعدما اكتفى في الموسم الماضي تحت قيادة المدرب اليكس فيرجسون بتسجيل تسعة أهداف فقط في الدوري.

وكان من المتوقع على نطاق واسع أن يجدد جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي عرضه لضم روني في نهاية الموسم الجاري لكن مهاجم ايفرتون السابق قرر الاستمرار في اولد ترافورد في محاولة لتحطيم الرقم القياسي المسجل باسم بوبي تشارلتون في عدد الأهداف مع النادي.

وقال روني لموقع يونايتد على الانترنت “هذا بكل تأكيد من الأشياء التي أرغب في تحقيقها.”

وأضاف “سأشعر بفخر كبير إذا تمكنت من تحقيق ذلك. هدفي دائما هو تسجيل وصنع أكبر عدد ممكن من الأهداف ولذلك إذا واصلت تسجيل الأهداف بانتظام وحطمت الرقم فسأشعر بسعادة كبيرة.”

وأحرز روني 208 أهداف مع يونايتد في 430 مباراة متأخرا بفارق 41 هدفا عن تشارلتون الفائز مع انجلترا بكأس العالم وسيكون استمرار تألق روني بمثابة دفعة للمدرب مويز الذي حاول دعم فريقه في فترة الانتقالات الشتوية بالتعاقد مع خوان ماتا من تشيلسي في الشهر الماضي.

وسبق لروني – الذي ذكرت تقارير أنه بات صاحب أعلى راتب في الدوري الانجليزي الممتاز – الفوز بلقب الدوري خمس مرات مع يونايتد منذ ان انتقل اليه من ايفرتون في 2004 كما توج بدوري أبطال اوروبا في 2008 وبكأس العالم للأندية وبكأس رابطة الأندية الانجليزية المحترفة مرتين.

وقال جيمي ريدناب لاعب وسط انجلترا السابق لشبكة سكاي سبورتس “لقد أنفقوا المال في مكانه بضم ماتا والآن حان وقت إعادة بناء الفريق حول اللاعبين البارزين والعودة نحو قمة الدوري.”

وأضاف “أهم شيء هو بقاء (روني). في الوقت الحالي هناك اربعة أو خمسة لاعبين في تشكيلة ديفيد مويز يعتقد هو انهم من نوعية اللاعبين المطلوب استمرارهم وروني أحدهم.”

وبعد ضمان وجود ماتا إلى جوار روني سيكون بوسع مويز التركيز على مواصلة بناء الفريق الذي يعاني بشدة وقد يفقد فرصة التأهل لدوري أبطال اوروبا في الموسم المقبل.

وسيرحل المدافع القائد نيمانيا فيديتش في نهاية الموسم الجاري كما توجد تكهنات كبيرة حول رحيل زميله المدافع ريو فرديناند أيضا.

ولم يخف مويز رغبته في تطوير خط الدفاع ومركز الوسط المدافع.

وكان مويز حاضرا في مدرجات مباراة أرسنال امام بايرن ميونيخ في دوري أبطال اوروبا يوم الأربعاء الماضي ومن المرجح أن يكون لفت نظره مستوى توني كروس لاعب بايرن لأنه سيذكره بما يفتقده فريقه من إبداع في وسط الملعب.

وربما يعزز قرار روني بتمديد عقده فرص رحيل روبن فان بيرسي.

وساعد المهاجم الهولندي ناديه على الفوز بلقب الدوري في الموسم الماضي بعدما انضم اليه قادما من أرسنال لكنه تعرض لعدة إصابات هذا الموسم وغاب لفترات طويلة وربما يفضل مويز بيعه.

ومن الصعب وجود فان بيرسي وروني وماتا وعدنان يانوزاي في فريق واحد وربما يفتح قرار السماح للمهاجم الهولندي بالرحيل الطريق أمام وجود روني في مركز هجومي أكبر إلى جانب ماتا ويانوزاي.

وسيكون مويز مطالبا بالتفكير في الكثير من الأمور في الأشهر الثلاثة المتبقية من الموسم لكن بكل تأكيد فإن صفقة روني ستمنحه دفعة كبيرة.

وسيفتقد يونايتد في نهاية الموسم لخبرات فيديتش وفرديناند وربما أيضا باتريس ايفرا لكن مويز سيجد في روني القدرة على صناعة الفارق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث