ثلاثية ايتو تقود تشيلسي لقهر مانشستر يونايتد

لندن – سجل المهاجم الكاميروني صمويل ايتوو ثلاثة أهداف ليقود تشيلسي للفوز 3-1 على ضيفه مانشستر يونايتد الأحد، لتتلقى آمال الفريق الزائر في الدفاع عن لقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم لطمة قوية.

وأحرز ايتوو هدفين في الشوط الأول وأكمل ثلاثيته في الشوط الثاني ليرفع تشيلسي رصيده الى 49 نقطة في المركز الثالث بفارق نقطتين عن آرسنال المتصدر، وظل يونايتد في المركز السابع بفارق 14 نقطة عن القمة بعدما خسر للمرة السابعة في الدوري هذا الموسم.

وافتتح ايتوو التسجيل لتشيلسي في الدقيقة 17 ثم ضاعف تقدم الفريق قبل نهاية الشوط الأول عندما وجد نفسه دون رقابة داخل منطقة الجزاء، واختتم ايتوو اهداف تشيلسي من مدى قريب من متابعة جيدة لضربة رأس زميله جاري كاهيل ليحقق الفريق انتصاره الخامس على التوالي في الدوري.

وقلص البديل المكسيكي خافيير هرنانديز الفارق ليونايتد مع تبقي 12 دقيقة على النهاية.

وحقق توتنهام هوتسبير انتصاره الخامس على التوالي خارج أرضه في الدوري بعد فوزه 3-1 على مضيفه سوانزي سيتي بفضل هدفين من المهاجم التوجولي ايمانويل اديبايور.

وافتتح اديبايور التسجيل لتوتنهام قبل عشر دقائق على نهاية الشوط الأول بضربة رأس اثر تمريرة من كريستيان اريكسن.

وضاعف تشيكو فلوريس لاعب سوانزي تقدم توتنهام عندما وضع الكرة بطريق الخطأ في مرمى فريقه بعد تمريرة عرضية من كايل ووكر في بداية الشوط الثاني.

وأكمل اديبايور ثلاثية توتنهام بعد تمريرة من داني روز قبل 19 دقيقة على نهاية اللقاء، وتوج ويلفريد بوني مجهوده عندما قلص الفارق لسوانزي الذي يبتعد بفارق ثلاث نقاط عن منطقة الهبوط.

وتقدم توتنهام إلى المركز الخامس برصيد 43 نقطة بالتساوي مع ليفربول صاحب المركز الرابع، ويستطيع ايفرتون أن يتجاوز توتنهام وليفربول في الترتيب إذا تغلب على وست بروميتش البيون الإثنين.

وفشل سوانزي الذي يقوده المدرب الدنماركي مايكل لاودروب في الفوز للمرة الثامنة على التوالي في الدوري منذ أوائل ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وأبقى تيم شيروود مدرب توتنهام على مهاجمه الإسباني روبرتو سولدادو على مقاعد البدلاء، بينما لعب اريكسن وارون لينون وناصر الشاذلي إلى جوار أديبايور.

وأدت هذه الخطوة لسيطرة من توتنهام على منطقة الوسط واتسم الهجمات المرتدة للفريق بالخطورة.

وقال شيروود لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية “أعتقد أننا لعبنا بشكل جيد. غيرنا من طريقة أدائنا بعض الشيء مع وجود ثلاثة مهاجمين.”

وأضاف “أتيحت لسوانزي عدة فرص من خارج منطقة الجزاء في بداية اللقاء لكن أعتقد أننا كنا الأخطر.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث