فيرغسون يتجاهل جائزة الفيفا بسبب شمس الكاريبي

فيرغسون يتجاهل جائزة الفيفا بسبب شمس الكاريبي
المصدر: إرم (خاص) من أحمد نبيل

لا يهتم السير أليكس فيرغسون المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد الإنكليزي والذي اعتزل الموسم الماضي بحفل جوائز الفيفا الذي ينافس فيه الليلة مع يورغن كلوب ويوب هاينكس على جائزة أفضل مدرب في 2013، وذلك بوجوده حالياً في جزيرة بربادوس في البحر الكاريبي.

وتم ترشيح المدير الفني السابق للشياطين الحمر لمنافسة نظيره المعتزل هاينكس الذي حقق مع بايرن ميونيخ لقب دوري أبطال أوروبا وكأس ودوري ألمانيا الموسم الماضي، وكذلك كلوب الذي قاد بوروسيا دورتموند لنهائي دوري أبطال أوروبا وكذلك كأس ألمانيا ووصافة البوندسليغا.

لكن فيرغسون -71 عاماً- يقضي حالياً إجازة بدأت الجمعة الماضية في جزيرة بربادوس في منطقة الكاريبي بصحبة بعض الأصدقاء، منهم بريان روبسون نجم يونايتد ومنتخب إنكلترا السابق للاستمتاع بشمس ودفء الكاريبي.

وأشارت صحيفة “دايلي ميل” البريطانية إلى أن خلفه ديفيد مويس المدير الفني الحالي ليونايتد يتمنى أن تمتد إجازة فيرغسون لفترة أطول خاصة بعد خسارة الفريق ثلاث مباريات متتالية الأسبوع الماضي قبل أن يفوز على سوانزي سيتي بهدفين نظيفين يوم السبت في البريميرليغ.

ويعانى مانشستر يونايتد تحت قيادة مويس، إذ يقبل الفريق حالياً في المركز السابع للدوري متخلفاً عن مانشستر سيتي المتصدر الحالي بعشر نقاط، ممكن أن تزيد إلى 11 في حال فوز آرسنال الليلة على أستون فيلا في ختام المرحلة الـ21 للبطولة.

وطار فيرغسون الذي يشغل حالياً منصباً مهماً في إدارة يونايتد إلى بربادوس مع عائلته ومجموعة من الأصدقاء والأبناء والأحفاد تتصل إلى 30 شخصاً للاستمتاع بالمعالم السياحية وشمس بربادوس، ومع روبسون نجم يوناتيد السابق وكذلك نورمان وايتسايد وعائلتهما.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث