كابيلو: مورينيو أفضل مدرب في العالم

كابيلو: مورينيو أفضل مدرب في العالم
المصدر: إرم - (خاص) من نور الدين ميفراني

قال المدرب الإيطالي لمنتخب روسيا فابيو كابيلو إن مورينيو حتى الآن يعتبر أفضل مدرب في العالم ويستحق جائزة مدرب العام، بسبب التطور الكبير الذي عرفه فريق تشيلسي في فترة وجيزة، فقد استطاع أن يعيد الحماس لتيري هنري وفرانك لامبارد ولم يقم بصفقة خاطئة.

وأضاف مدرب منتخب روسيا: “مورينيو هو مدرب العام في الموسم الجاري حتى الآن من وجهة نظري، لكن المفاجآت تحدث في الأوقات الأخيرة، دعنا ننتظر ونرى ماذا سيحدث”.

وتحدث فابيو كابيلو لصحيفة “لاغزيت ديل سبور” عن عدة مواضيع تهم كرة القدم الإيطالية وحظوظ فرقها في دوري الأبطال، وعن المدرب البرتغالي جوزي مورينيو و النجم البلجيكي إدين هازارد.

وقال المدرب الإيطالي المخضرم إن الدوري الإيطالي ضعيف جدا وهو ما سيفسر تراجع الأندية الأوروبية قاريا، و يفسر فشل فريق يوفنتوس في تخطي الدور الأول رغم سيطرته على الكالشيو.

وبرر المدرب السابق لـ يوفنتوس والميلان تفوق السيدة العجوز بهجرة نجوم الفرق المنافسة وتوفره على عناصر قادرة على إحداث الفارق محليا لكنها عاجزة على الصعيد القاري بحكم قوة الفرق الكبرى الأوروبية.

وتحدث كابيلو عن حظوظ فريقه السابق إسي ميلان الذي قاده للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا قائلاً : “ميلان يملك حظوظا للمرور للدور الموالي أمام أتليتكو مدريد لو تمكن سيدورف من استغلال قوة الفريق والتناسق بين الثلاثي كاكا وبالوتيلي وباتزيني”.

واعتبر كابيلو الريسونيري فريقا يملك لاعبوه الخبرة في المنافسات القارية رغم تراجعه محليا.

ورشح كابيلو فريقه السابق ريال مدريد للفوز بدوري أوروبا وأعتبره فريقا متطورا تحث قيادة مواطنه أنشيلوتي كما حذر من تشيلسي الذي يقوده مدرب قدير هو جوزي مورينيو الذي أعتبره أحسن مدرب في العالم .

وأشاد مدرب إنكلترا السابق بمستوى النجم البلجيكي المتألق إيدين هازارد وأكد أنه كان عاملا مساعدا لجهود مدربه البرتغالي جوزي مورينيو هذا الموسم، وأكد أنه سيصبح الأفضل في العالم خلال وقت قليل .

وقال كابيلو: “سنواجه هازارد في كأس العالم في 22 حزيران/ يونيو القادم، إنه تاريخ ثابت في ذاكرتي لأننا سنقابل واحد من أفضل لاعبي العالم حاليا”.

ومن جهته ورغم الاشادات التي يجدها مورينيو إلا أنه اعتاد على التصريحات النارية ومهاجمة زملائه المدربين ومن بينها هجومه القاسي على مدرب آرسنال أرسين فينغر قائلاً: “بالفعل فينغر مدرب متخصص في الفشل، فكيف لمدرب يوفر له النادي كل شيء ولم يفز ببطولة واحدة منذ 8 سنوات”.

وكان أرسين فينغر قد فتح النار أولا حين اعتبر تصريحات مورينيو حول عدم ترشيح تشيلسي للفوز باللقب خوفا من الفشل و تبرير مسبق له.

وأضاف فينغر متحدثا عن نفسه: “أنا لا أكذب فينغر فاشل، و أنا لا، فشخصيا لا أطيق نفسي بدون بطولات لكن هناك من يتجاهل ذلك، وفي حال لم أحقق أي لقب فسأغادر لندن بسرعة ولن أعود إليها”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث