الإصابات تهدد بغياب أبرز لاعبي المانشافت عن المونديال

الإصابات تهدد بغياب أبرز لاعبي المانشافت عن المونديال

عبر مدرب المنتخب الألماني خواكيم لوف، عن قلقه من كثرة الإصابات التي مست لاعبي المنتخب الألماني في الموسم الرياضي الحالي و غيابهم لفترة طويلة عن اللعب، ما يهدد جاهزيتهم للمونديال المقبل في البرازيل .

و قال لوف على هامش قرعة تصفيات أمم أوروبا 2016 :” ليس لدي الثقة الكاملة في عودة عدة لاعبين لمستواهم الجيد قبل المونديال، أنا قلق على وضعية المنتخب لدينا 8 أو 9 لاعبين مصابين أو عادوا من الإصابة..هذا كله قبل 3 أشهر من بداية كأس العالم بالبرازيل .”

و أضاف :” بعضهم عاد للتدريبات لكنه قليل المشاركة، رفقة فريقه و كأس العالم تحتاج للاعبين جاهزين بدنيا و في قمة مستواهم ، أتمنى فعلا أن يتحسنوا في الثلاثة أشهر المقبلة.”

وتعرض اللاعبون سامي خضيرة و باستيان شفايشتيغر و لوكاس بودولسكي و ماتس هوملز وميروسلاف كلوزه و ماريو غوميز رينيه أدلر و إلكاي جيوندوخان لإصابات متفاوتة الخطورة، و أغلبهم غاب عن فريقه لفترة طويلة ومنهم من لم يعد بعد للتدريبات.

ما دعا لوف لتأكيد أن هناك خطة بديلة ” نحن نفكر دائما في كل الحلول الممكنة لكون كأس العالم يستلزم منا بذل كل ما في وسعنا لتقديم أفضل منتخب قادر على المنافسة .”

و علق مدير المنتخب أولفر بيرهوف على الوضع قائلا :” علينا أن ننتظر وضعية اللاعبين و معرفة أحوالهم في الأسابيع المقبلة قبل اتخاذ قرارات، لكننا بالفعل ناقشنا عدة احتمالات ممكنة و نتمنى أن يستعيدوا مستواهم بسرعة .”