فرنسا في خطر ورونالدو يتفوق على ابراهيموفيتش

فرنسا في خطر ورونالدو يتفوق على ابراهيموفيتش
المصدر: لشبونة

سجل كريستيانو رونالدو هدفا بضربة رأس ليقود البرتغال للفوز على السويد 1-صفر في مباراة الذهاب في ملحق التصفيات الاوروبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 الجمعة.

وقابل رونالدو برأسه كرة عرضية أرسلها ميجيل فيلوسو ليضعها في المرمى في الدقيقة 82 من المباراة التي شهدت الكثير من الفرص للتسجيل للفريقين خاصة في الشوط الأول.

وأهدر رونالدو ركلتين حرتين وتلقى بطاقة صفراء قبل تسجيل الهدف ثم انفجر غضبه بعد هز شباك الحارس اندرياس ايساكسون.

وصنعت السويد عدة فرص في الشوط الأول قبل أن تسيطر البرتغال على اللعب في الشوط الثاني من المباراة القوية التي اقيمت في لشبونة.

وستقام مباراة الإياب في استوكهولم الثلاثاء القادم وسيتأهل الفائز بمجموع المباراتين إلى نهائيات كأس العالم في البرازيل.

وقال ايريك هامرن مدرب السويد: “كنا سنشعر بسعادة كبيرة إذا تعادلنا. خضنا مباراة جيدة من الناحية الدفاعية وكان من الممكن تجنب الهدف.”

وقال رونالدو الذي أحرز هدفه 44 مع منتخب بلاده للراديو البرتغالي: “الهدف مهم لأنه منحنا الفوز. كان بوسعنا أن نسجل هدفاً أو هدفين آخرين لكن التفوق يرفع روحنا المعنوية قبل مباراة الإياب.”

وأضاف: “لم نضمن التأهل بعد وفي رأيي تبقى فرصة المنتخبين متساوية في الوصول إلى كأس العالم.”

وبلغت البرتغال آخر سبع بطولات دولية كبرى على التوالي لكنها احتاجت في آخر مرتين إلى خوض الملحق.

وتعرضت آمال فرنسا في الوصول إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم لضربة بعد خسارتها 2-0 أمام أوكرانيا.

وحافظت ايسلندا على آمالها في الوصول إلى نهائيات بطولة كبرى لأول مرة بعد التعادل بدون أهداف مع ضيفتها كرواتيا.

وقطعت اليونان خطوة مهمة نحو التأهل بفوزها 3-1 على رومانيا، وسجل كوستاس ميتروجلو هدفين لليونان في اثينا وأضاف ديميتريوس سالبينجيديس هدفاً ليتفوق بطل أوروبا 2004 على المنتخب الروماني الذي أدرك التعادل 1-1 بواسطة بوجدان ستانكو في الدقيقة 19.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث