بالوتيلي يواجه المافيا في نابولي!

بالوتيلي يواجه المافيا في نابولي!

بالوتيلي يواجه المافيا في نابولي!

القاهرة – (خاص) من أحمد نبيل

 

خطف النجم ماريو بالوتيلي الأضواء باعتدائه على طاقم تصوير تابع لقناة يملكها بيرلسكوني فور وصوله إلى نابولي لخوض مباراة منتخب بلاده أمام أرمينيا

 

واستقل المنتخب الإيطالي القطار من فلورنسا إلى نابولي من أجل مواجهة أرمينيا يوم الثلاثاء في ختام تصفيات أوروبا المؤهلة لكأس العالم 2014، وفور وصول البعثة محطة قطار نابولي خط بالوتيلي الأضواء كعادته.

 

وقد تم اختيار بالوتيلي للمنتخب الإيطالي رغم إيقافه ثلاث مباريات بسبب محاولة اعتدائه على حكم مباراة فريقه ميلان أمام نابولي الشهر الماضي والتي انتهت بخسارة الميلان 2-1.

 

وجاء اختيار بالوتيلي ليكسر برانديلي شروطه الحاسمة لاختيار اللاعبين وفقاً لسلوكياتهم، إذ اختار النجم الأسمر لمباراة الدنمارك قبل الأخيرة في التصفيات المؤهلة للمونديال، لكن نجم ميلان غاب عن المباراة الأخيرة أمام الدانمارك الجمعة الماضية بسبب إصابة في الفخد وتم إراحته ليخوض مباراة أرمينيا الثلاثاء.

 

ومع وصول البعثة لمحطة القطار كان هناك مئات من المشجعين في انتظار لاعبي الفريق في محطة القطار والعديد من طواقم المصورين التابعين للقنوات التلفزيونية المختلفة ومعهم كاميراتهم، وهم بالوتيلي بضرب إحدى الكاميرات وكانت تابعة لشبكة “سبورت ميدياسيت” وحاول إلقائها على الأرض غير عابئ بأن هذه الشبكة يملكها بيرلسكوني صاحب النادي الذي يلعب له بالوتيلي.

 

وكان بالوتيلي قد انفعل في صباح اليوم ذاته عندما وجد صورته على غلاف صحيفة “لا غازيتا ديللو سبورت” ومكتوباً عليها “بالوتيلي سيكون هناك في نابولي كرمز ضد كامورا”.

 

ورد بالوتيلي على ما جاء بالصحيفة ومجيئه لنابولي بعد واقعة اعتدائه على حكم مباراة ميلان ونابولي التي شهدت إضاعته أول ركلة جزاء في مسيرته: “هذا ما تقوله الصحيفة، أنا أتيت إلى نابولي لأن كرة القدم شئ رائع والجميع يجب أن يمارسها في المكان الذي يريده، فضلاً عن أن هناك مباراة أمام أرمينيا!”.

 

وسوف يتدرب “الأزوري” قبل موقعة الثلاثاء على ملعب تدريب تم بنائه على أرض تم مصادرتها من كامورا زعيم المافيا في نابولي.

 

الجدير بالذكر أن هذه المباراة لا تكتسي أي أهمية بالنسبة للمنتخب الإيطالي كونه ضمن تأهله إلى النهائيات منذ الجولة قبل الماضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث