4 عوامل تشعل موقعة الهلال والشباب في الدوري السعودي

4 عوامل تشعل موقعة الهلال والشباب في الدوري السعودي

لا صوت يعلو فوق صوت الموقعة الكروية المثيرة، التي تجمع بين فريقي الهلال والشباب، مساء الجمعة، على ملعب “الملك فهد” الدولي، في قمة مباريات الجولة الحادية عشرة، لمسابقة دوري جميل السعودي لكرة القدم.

وتعد مواجهة الهلال والشباب، واحدة من اللقاءات الكلاسيكية في الكرة السعودية، والتي تخطف قلوب وأنظار عشاق الدوري السعودي، بفضل الندية الشديدة التي تشهدها هذه اللقاءات.

ويرصد “إرم نيوز” في التقرير التالي، أبرز العوامل التي تشعل موقعة الهلال والشباب..

مواجهة الثأر

تبدو مواجهة الجمعة ثأرية بالنسبة للشباب، وهو الأمر الذي يشعل اللقاء بشكل واضح وملموس للجميع.

وتبقى دوافع الثأر للشباب متمثلة في هزيمة الفريق على نفس الملعب أمام الهلال، بثنائية دون رد، وتوديع بطولة كأس ولي العهد من دور الثمانية يوم 24 أكتوبر الماضي.

ولم يفز الشباب على الهلال في آخر 5 لقاءات، وهو ما يعكس تفوق الفريق الأزرق بشكل واضح، وكان آخر فوز حققه الشباب يوم 17 أكتوبر 2014، أي قبل 26 شهراً كاملة، والفوز الأخير للشباب على ملعب الهلال، يوم 11 أبريل 2014، أي قبل 32 شهراً.

سامي الجابر

ويبقى وجود سامي الجابر، أسطورة الهلال السعودي على رأس الجهاز الفني لفريق الشباب، بمثابة عامل آخر يشعل اللقاء، خاصة أنه سبق ودرب الهلال.

ويقدم سامي الجابر أداءً جيداً مع الشباب في أول مواسمه، ونجح في تجاوز العديد من المشكلات، التي أثرت على الفريق في المواسم الماضية، ورد على المشككين في قدراته التدريبية من خلال المستوى الذي يقدمه مع الشباب.

وأكد المدرب المصري عادل عبد الرحمن، المدير الفني السابق لفريق الباطن السعودي، في تصريحات خاصة لـ”إرم نيوز” أن سامي الجابر أسطورة كروية سعودية، ولديه القدرات التدريبية التي ظهرت مع الهلال وتأكدت مع الشباب.

وأشار إلى أن وجود الجابر مع الشباب ضد الهلال فريقه السابق، سيكون له دور كبير في زيادة المباراة سخونة وإثارة وندية، بين الفريقين الكبيرين.

صدارة الهلال

يبحث الهلال عن الاستمرار في صدارة الترتيب، بعدما وصل إليها عقب الفوز على الأهلي، وجمع الفريق الأزرق 24 نقطة في 10 مباريات، والفوز يعني له الحفاظ على القمة.

وحقق الهلال 8 انتصارات مقابل هزيمتين، ولم يعرف طعم التعادل، وهو ما يعكس الخطط الهجومية للفريق الأزرق ومديره الفني المخضرم، رامون دياز، الذي تولى المهمة مؤخراً.

وسجل الهلال 22 هدفاً، وهو ثاني أقوى هجوم في مسابقة الدوري، كما أنه تلقى 8 أهداف فقط، وهو ثاني أقوى دفاع في دوري جميل.

وأكد رامون دياز، المدير الفني لفريق الهلال، أن الروح العالية والتركيز مفتاح الفوز، أمام الشباب قائلاً: “لا أملك إلا كل عبارات الشكر والتقدير لجماهير الهلال، ودعمها خلال الفترة الماضية”.

وتابع: “أود أن أخبر جماهير الهلال، أننا نعرف الطريق الصحيح نحو الأداء المقنع والنتائج الجيدة، الهلال يتطور بشكل كبير، أحترم الشباب ومدربه سامي الجابر، وأعرف إنه كان لاعبًا كبيرًا في الهلال”.

قدرات الشباب

يسعى الشباب لتحقيق الفوز خارج دياره، من أجل تحسين ترتيبه، ودخول دائرة المنافسة على اللقب مع الاتحاد والأهلي والهلال والنصر.

وفرض سامي الجابر المدير الفني حالة من السرية الشديدة على استعدادات الفريق لمباراة الهلال، كما رفض الإدلاء بأي تصريحات صحفية قبل اللقاء.

ويراهن الشباب على عودة نجمه وهدافه محمد بن يطو، الذي تعرض لإصابة خلال المرحلة الماضية، وسجل 5 أهداف في مشواره مع الشباب خلال الموسم الحالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث