3 بشائر لمصالحة حقيقية بين مصر والجزائر

3 بشائر لمصالحة حقيقية بين مصر والجزائر
المصدر: القاهرة ـ من كريم محمد

يبدو أن العلاقات الكروية “المصرية ـ الجزائرية” ستشهد تطوراً جديداً وصفحة ناصعة البياض بعد تاريخ مليء بالخلافات والمشاكل بين البلدين الشقيقين بسبب كرة القدم.

وبدأت بوادر مصالحة كروية حقيقية على أرض الواقع بين مصر والجزائر وعودة للعلاقات بين الأندية والمنتخبات وهو ما شهدته الأيام الماضية بعدة مشاهد ترصدها “إرم نيوز” في السطور القادمة.

ـ اتفاقية روراوة وأبوريدة تحسم صراع تنظيم أمم أفريقيا 2017

كانت أول ملامح عودة الوفاق بين مصر والجزائر مؤخراً بتلك الاتفاقية الودية التي عقدها المهندس هاني أبوريدة عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” مع زميله بالمؤسسة الدولية الجزائري محمد بن روراوة رئيس اتحاد الكرة في بلاده بشأن سباق تنظيم بطولة كأس الأمم الأفريقية 2017.

ووافق أبوريدة على دعم ملف الجزائر للترشح لتنظيم الأمم الأفريقية 2017 بعد غياب طويل عن الساحة القارية، بل وتدخل لإقناع وزارة الشباب والرياضة واتحاد الكرة في مصر لعدم الترشح ومواجهة الجزائر خاصة أن روراوة يستعد جيداً لتنظيم البطولة القارية.

ـ ودية بين الزمالك والشبيبة

كانت مفاجأة سارة للمتابعين ذلك الخطاب الذي تلقاه نادي الزمالك من شقيقه شبيبة القبائل الجزائري لإقامة تجربة ودية يوم الأحد المقبل لتكون رسالة لعودة العلاقات الكروية بين مصر والجزائر.

الزمالك والشبيبة من أكبر الأندية في مصر والجزائر، وإقامة مثل هذه المباريات الودية بينهما بعد فترة طويلة من الجفاء في العلاقات بين أندية البلدين يعكس انطباعاً رائعاً بخصوص انتهاء المشاكل بين البلدين.

ـ مبادرات تشجيع الجزائر ومفعول السحر

لعبت المبادرات المصرية لتشجيع منتخب الجزائر في بطولة كأس العالم 2014 دوراً كبيراً أشبه بمفعول السحر بخصوص عودة العلاقات بين مصر والجزائر.

ولن تنسى جماهير الجزائر الدعم المصري عبر شبكة الانترنت وفي الشوارع لمنتخب محاربي الصحراء في مونديال البرازيل 2014.

وكان منتخب الجزائر قد تأهل لدور الثمانية ببطولة كأس العالم بالبرازيل.

ـ تاريخ مرير من الصراعات الكروية

ولا يخفى على أحد التاريخ المرير الذي عاشته العلاقة الكروية بين مصر والجزائر في الفترة الماضية بسبب الشغب الجماهيري بين البلدين.

وكانت واقعة اعتداء الأخضر بلومي لاعب الجزائر على طبيب مصري بفقأ عينيه عقب مباراة تصفيات كأس العالم 1990 أحد هذه الأحداث الشهيرة بالشغب بين البلدين وأيضاً الاعتداء على حافلة منتخب الجزائر في القاهرة على هامش مباراة الفريقين بتصفيات كأس العالم 2010 بخلاف اعتداء جمهور الجزائر على حافلة الفراعنة بتصفيات مونديال 2002 بعد مباراة عنابة الشهيرة التي شهدت تعادلاً بهدف لكل منهما إلى جانب أحداث مباراة أم درمان الشهيرة بالسودان في الملحق الفاصل المؤهل لمونديال 2010

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث