واشنطن بوست: انتصارات نظام الأسد تعقد جهود “جنيف 2”

واشنطن بوست: انتصارات نظام الأسد تعقد جهود “جنيف 2”

تناولت الصحيفة الأميركية البارزة الشأن السوري، وقالت: “من المرجح أن الجهود الغربية لإقناع المعارضة لحضور محادثات السلام المزمعة، ستزداد تعقيدا بعد سلسلة من المكاسب للنظام السوري في ضواحي دمشق وتصاعد الضغوط على المتمردين في الجزء الشمالي من البلاد”.

وأضافت الصحيفة: أن “خمس بلدات جنوب دمشق، سقطت في أيدي الجيش في الأيام الـ10 الماضية، وفقا للمتمردين، وفي الشمال، قتل قائد المعارضة في حلب، واضطر المقاتلون إلى إصدار أمر هذا الأسبوع لجميع الجماعات المسلحة للتعبئة في الخطوط الأمامية”.

ومضت الصحيفة تقول: “بعد نحو ثلاث سنوات من الصراع، تسعى الولايات المتحدة وروسيا والأمم المتحدة جاهدة لإعادة الجانبين إلى طاولة المفاوضات في جنيف قبل نهاية السنة.. ولكن كل من المعارضة السياسية وقواتها المسلحة حددت شروطا مسبقة للمحادثات”.

ويقول محللون: إن “مكاسب الحكومة جعلت مهمة إقناع المعارضة للمشاركة أكثر صعوبة، لأنه سوف يكون من المستبعد أن يرغب المقاتلون في التفاوض بينما هم على أعقابهم عسكريا”، حسب الصحيفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث