القدس العربي: رسالة مرسي إلى المصريين من سجنه

القدس العربي: رسالة مرسي إلى المصريين من سجنه

وتقول الصحيفة، إنّ الرسالة على بساطتها، تأتي نتيجة لصمود مؤيدي مرسي أمام الضغط الكبير الذي تعرّضوا له، ويخطئ من يعتقد أنّ الأمر برمّته مرتبط بالتعلّق بكرسي الرئاسة أو بتعطش جماعة الإخوان المسلمين للسلطة، وهو اتجاه تحاول السلطات المصرية الحالية تعزيزه من خلال قصر وصف الحراك الحاصل ضدها بجماعة الأخوان، بل وتضييق الأمر وترويع كل من يعارض الحكم العسكري الجديد بربطه بالارهاب والجماعات السلفية المتطرفة.

وتضيف، صحيح أنّ الرئيس مرسي وجماعة الإخوان يتصرّفان باعتبارهما الطرفين الأساسيين المستهدفين، لكنهما من حيث يعلمان أو لا يعلمان، فهما يقودان الاتجاه المدني السلميّ المعارض لاستيلاء الثورة المضادة على مقدرات مصر من جديد، وإعادتها مساوئ النظام الأمني المصري القديم من فساد وبطش واستبداد وتبعية.

وتعتبر الصحيفة أنّه بسجن مرسي واضطهاد مؤيديه، حوّلت السلطات العسكرية الحالية في مصر محمد مرسي إلى ضحية وشهيد، وبالتالي إلى أيقونة سياسية رمزية لا يمكن قهرها، وحوّلت نفسها بالتالي، رغم الشعبية الكبيرة التي تتمتع بها، إلى سلطة انقلاب وحسب.

وتختتم بقولها، لكن هذه الصورة الملفقة التي تجمع بين القوة الباطشة ورمزية الضحية انفرطت وفتحت الكوّة مع صمود الضحايا الحقيقيين وارتفاع أصواتهم.

محمد مرسي: الرسالة وصلت!

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث