واشنطن بوست: مقتل محسود ليس خبرا جيدا لباكستان

واشنطن بوست: مقتل محسود ليس خبرا جيدا لباكستان
المصدر: واشنطن

إعتبرت الصحيفة الأمريكية أن الهجوم بطائرة امريكية بلا طيار الذي قتل زعيم حركة طالبان الباكستانية يوم الجمعة، قد يشل المجموعة، ولكنه أيضا يقوض محاولة الحكومة الباكستانية لإشراك المتشددين في محادثات السلام”.

وأضافت الصحيفة “إذا تم التحقق منها، فإن وفاة حكيم الله محسود ستكون نصرا للمسؤولين الأميركيين الذين قضوا سنوات يطاردون زعيم المتورطين في هجوم عام 2009 قتل سبعة أمريكيين في مركز للاستخبارات في شرق أفغانستان”.

وتابعت تقول “لكن الضربة تهدد أيضا بإضافة المزيد من التوتر بين الولايات المتحدة وباكستان، إذا أعلن رئيس الوزراء نواز شريف، في وقت سابق ان حكومته ستبدأ محادثات تهدف إلى التوصل إلى تسوية عن طريق التفاوض مع طالبان”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث