الخليج: نموذج الدولة الفاشلة

الخليج: نموذج الدولة الفاشلة

أبوظبي – أعربت صحيفىة الخليج الإماراتية عن تخوفها من أن تتحول ليبيا إلى دولة فاشلة، وقالت: “شيئا فشيئا تتحول ليبيا إلى دولة فاشلة .. لا نظام ولا سلطة ولا قانون ولا مؤسسات رسمية فاعلة إنما فوضى عارمة تضرب أطنابها في كل أرجاء البلاد وصراعات مسلحة بين ميليشيات مختلفة المشارب والتوجهات ومحاولات من البعض لجمع قوات نظامية تستطيع إنقاذ ما يمكن إنقاذه.

وأكدت الصحيفة أن الأخطر من كل ذلك هو أن ليبيا تحولت إلى بؤرة للإرهاب ومرتع للمرتزقة ومخزن للأسلحة الفالتة من أية رقابة والتي يجري تهريبها في كل الاتجاهات إلى قوى الإرهاب والتكفير لنشر الفوضى في دول الجوار بل إلى ما يتجاوزها من دول.

وأشارت الصحيفة إلى أن سير المواجهات الدامية بين الميليشيات على اتساع الأرض الليبية يشير إلى خطر داهم حيث تتبدى قوة المجموعات الإرهابية التكفيرية وسيطرتها على المزيد من المؤسسات والمناطق الحيوية مثل المطارات والمرافئ وحقول النفط والوزارات وكذلك استطاعت إحداث شرخ بين المؤسسات الرسمية القائمة وشرذمتها بحيث صار لليبيا برلمانان وقد يمتد الأمر إلى الحكومة فيتم ضربها وشقها إلى حكومتين رغم عجز المؤسستين التشريعية والتنفيذية وتحولهما إلى هياكل تمثيلية لا حول ولا قوة لهما.

ولفتت الصحيفة إلى أن ليبيا تحولت إلى نموذج لما آل إليه وضع التدخل الأجنبي في الدول العربية من أجل تحقيق الديمقراطية والحرية كبديل للنظم الاستبدادية فكان أن تم ترك ليبيا على قارعة الطريق نهبا للفوضى تلعق جراحها فلا جاءت حرية ولا ديمقراطية بل أسوأ أشكال القهر والعنف والتدمير على يد ميليشيات خرجت من جحور الظلام لتنشر أسوأ أشكال الممارسات والأفكار وتأخذ ليبيا إلى مهاوي الصراعات الجهوية والقبلية التي تشكل الوصفة المثالية للهدم والتفتيت.

ونبهت الخليج في ختام افتتاحيتها إلى أن أخطر ما في الأمر هو أن ليبيا على يد هؤلاء لم تعد تشكل خطرا على نفسها بل على دول الجوار والإقليم، داعية إلى تحالف عربي يتجاوز الاجتماعات التنسيقية بين الدول المجاورة والقيام بتحرك فوري وفاعل في إطار استراتيجية واضحة لصد هذا الوباء الذي يحمل أسماء مختلفة مثل “داعش” و “أنصار الشريعة” و”الإخوان” والذي لا ينفع معه إلا الاستئصال من الجذور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث