الوطن: غضب في كل مكان

الوطن: غضب في كل مكان

ذكرت صحيفة الوطن الإماراتية أنه يبدو الاحتلال الإسرائيلي يتباهى بآلة القتل الوحشية التي تحول أجساد الفلسطينيين إلى أشلاء، وها هو يتابع المحرقة الثانية في غزة خلال سنوات قليلة، ليسبب نكبة القطاع المحاصر على كافة الصعد، مخلفاً آلاف الشهداء والجرحى، وقرابة 400 ألف نازح، فضلا عن دمار هائل للمنازل، كما لو أن زلزالاً غير مسبوق قد ضرب هذا القطاع، الذي لاتنقصه المآسي.

واعتبرت الصحيفة أن من حق الفلسطينيين أن يعيشوا حياة كريمة كغيرهم من الشعوب، من حقهم أن ينعموا بوطن حر كريم، وقبل كل شيء من حق الفلسطينيين أن يكون لهم الأمن الذي يعتبر أساس كل شيء، فالقضية الفلسطينية الأطول استعصاء على الحل منذ عقود، آن لها أن ترسم خواتيماها بما يحقق مطالب أصحاب الحق الذين سلب منهم وطنهم، في لعبة دولية أتت على حساب واحدة من أهم وأقدس بقاع الأرض، ومن حق الفلسطينيين إذا أريد لهم الالتزام بما يسمى قانون دولي، أن تطبق القوانين الدولية ذات الصلة،تلك التي تدعم حقهم بوطنهم على حدود دولية معترف بها وعاصمتهم القدس الشريف.

وتابعت طالما نام الفلسطينيون على وعود واستيقظوا على أشلاء بشرية، ومن يتابع يوميات «هولوكوست القرن» منذ 8 يوليو وحتى اليوم، يرى كيف تستهدف قذائف الحقد أطفال غزة، في عملية إبادة حقيقية تستهدف جيلاً كاملاً من المهجرين في أرضهم، فضلا عن استهداف كل شيء بعملية لايتم التمييز فيها بين البشر والحجر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث