الراية: فلسطين قضية قطر الأولى

الراية: فلسطين قضية قطر الأولى

وتقول الصحيفة إنّ حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى، وضع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بصورة الجرائم الإسرائيلية المرتكبة بحق الفلسطينيين وأهل غزة بالذات، داعيًا سموه المجتمع الدولي للتحرك من أجل وقف العدوان على الشعب الفلسطيني الشقيق وفك الحصار الجائر عن القطاع، فالأمم المتحدة قادرة على قيادة تحرك دولي قوي يلجم آلة الحرب الإسرائيلية.

وتضيف، في اليوم الثالث من العدوان الإسرائيلي على غزة تجاوز عدد الشهداء الستين شهيدًا ومئات الجرحى والمشردين والمنكوبين، فهل يعقل أن تبيد إسرائيل غزة كرد فعل على حادثة مقتل المستوطنين الثلاثة؟ وهل تعتقد إسرائيل أن المقاومة الفلسطينية ستقف مكتوفة الأيدي وتتفرج على جرائمها دون رد؟

وتختتم الصحيفة بقولها، إنّ ردود الأفعال الدوليّة على الجريمة الإسرائيلية بحق القطاع المنكوب تمثل انتكاسة للعدالة الدوليّة، فكل ردود أفعال عواصم القرار المؤثرة في العالم جاءت لتدين قصف المقاومة إسرائيل ولم تذرف الدموع على أطفال ونساء غزة وشعبها المظلوم، ويبدو للأسف أن النفاق العالمي ما زال مستمرًا، فتلك الدول عودتنا على أن تنصر إسرائيل في ظلمها ولا تلتفت أبدا لعذابات الفلسطينيين، فعلى تلك الدول ومن ورائها الأمم المتحدة أن توقف جرائم إسرائيل وتعيد الحقوق لأهلها؛ لأن القضية الفلسطينية لن تحل إلا بإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث