البيان: في انتظار توافق عراقي

البيان: في انتظار توافق عراقي

صحيفة البيان الإماراتية تتناول في افتتاحيتها موضوع الخلافات السياسية والفوضى الأمنية التي تعصف في العراق وتهدد وجوده واستقراره بشكل خطير.

وترى البيان أن البرلمان العراقي عاجز عن التوافق على الأقل لعقد جلسة للتصويت على حل عسكري، أو تحرك للتصدي للجماعات الإرهابية المسلحة التي تتمدد بشكل مخيف في الأراضي العراقية، وسط غياب لقوة الجيش وعناصر الأمن، وشبه إجماع داخلي على رفض بقاء رئيس الوزراء نوري المالكي في منصبه، فضلا عن التدخلات الخارجية، ما يضيف أعباء جديدة على الدولة العراقية التي تصارع على أكثر من جبهة من أجل البقاء والتصدي لذلك.

وتبين الصحيفة الإماراتية أن البرلمان العراقي أرجأ جلسة كانت مقررة إلى 12 أغسطس المقبل، بسبب »غياب التفاهمات«، وذلك بعد فشله في جلسته الأولى، الثلاثاء الماضي، في انتخاب رئيس له بحسب ما ينص الدستور، قبل أن يعلن عن فض الجلسة وتأجيلها. أزمة جديدة تعرقل أيضا انتخاب رئيس جديد للبلاد، خلفاً لجلال طالباني الذي يلفه كثير من الغموض والتشكيك في قدرته على إدارة البلاد بسبب أوضاعه الصحية، حيث من المفترض أن يكون انتخاب رئيس جديد للجمهورية خلال 30 يوماً من تاريخ أول انعقاد للمجلس، ما يعني أن العراق يعاني اليوم خللاً في سلطته التشريعية والتنفيذية والرئاسية أيضاً.

وتختم البيان افتتاحيتها بالقول إن تعقيدات إضافية تضاعف مآسي العراقيين، في ظل غياب توافق حقيقي يجمع قادتهم ويوحد كلمتهم للتصدي للإرهاب، وتضع المزيد من العقبات أمام الخروج من تلك الأزمة في ظل الأوضاع الراهنة، ما لم تتوافق الأطراف السياسية حول حلول تشاركية، توقف انزلاق البلاد نحو هاوية التمزق والتفتت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث