الوطن: الأكراد نحو الانفصال التام

الوطن: الأكراد نحو الانفصال التام

أبوظبي – قالت صحيفة الوطن الإماراتية إن كردستان التي توسعت مؤخرا لضم كركوك تتجه نحو الاستقلال عن العراق والابتعاد عن بغداد ولذلك ليس من المتوقع أن يتدخل الأكراد هذه الأيام لإنقاذ بغداد من السقوط إذا فشلت دولة نوري المالكي في إنقاذها من مقاتلي ” الدولة الإسلامية في العراق والشام ” التي تتشكل بدورها في المساحة التي تربط بين العراق وسوريا وربما تلغي ” الخط الوهمي” للحدود بين البلدين.

ونبهت إلى أنه “إذا حدث ذلك فإنه يصح الحديث عن أن منطقة الهلال الخصيب في طور التشكل بصورة مغايرة لما كان خلال أكثر من ثمانين عاما بل أبعد من ذلك بقرون عديدة، فستكون للأكراد دولة وللسنة دولة وللعلويين في سورية دولة وربما تتشكل دولة للسنة في سورية أيضا كحل نهائي للصراعات التي تضرب المنطقة منذ أكثر من عشر سنوات..مؤكدة أن دولة الأكراد إذا ما قامت فإنها لن تكون بعيدا عن خطتها القديمة وأحلامها السابقة بأن تضم مناطق القامشلي في سوريا إليها باعتبارها موطنا أيضا للأكراد”.

وأعربت عن قلقلها من تحقق نظرية الدمينو في المنطقة، مشددة على ضرورة أن تستنفر الجامعة العربية كل قدراتها وإمكانياتها لوقف هذا التدهور المريع الذي يشبه خرائب الأعاصير العاتية..فما زال السودان مهددا بالتقسيم إلى عدة دويلات وما زالت ليبيا تعاني من خطورة الوضع الهش للدولة وما زالت لبنان على حالها تحت أجواء الصراعات والنزاعات والمشادات بين الطوائف.

ورأت “الوطن” في ختام افتتاحيتها أن الأمل معقود الآن على دول مركزية تشعر بالخطر الداهم وتعمل من أجل وقفه عبر الاتصالات والتنسيق والجهود المشتركة التي ينبغي أن تخرج من الثنائية إلى العمل الجماعي في إطار الجامعة العربية التي يتعاظم دورها الآن في مواجهة تلك المخاطر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث