الراية: أوهام النظام السوري

الراية: أوهام النظام السوري

الدوحة – استنكرت صحيفة الراية القطرية إعلان وزير الإعلام السوري عمران الزعبي عن عهدة رئاسية جديدة لبشار الأسد ووصفته بأنه تحدى لكل ما قدمه الشعب السوري من تضحيات من أجل إجتثاث نظام الأسد.

وقالت الصحيفة في افتتاحيتها: “يبدو أن النظام تناسى عن جهل أو بالعمد أن غالبية الشعب السوري توزع بين قتيل ومهجر ومشرد، فأكثر من 9 ملايين متضرر من آلة الأسد الإجرامية لن يكون جل اهتمامهم الذهاب إلى صناديق الاقتراع الوهمية من أجل اختيار نفس الشخص ونفس النظام الذي تسبب بأكبر مأساة في القرن الحادي والعشرين، فهل يعقل أن يتم ذلك؟”.

وأعربت الصحيفة عن أسفها لمواصلة المجتمع الدولي صمته المطبق أمام “محرقة” الشعب السوري، ورأت أن نظام الأسد يعيش في انعزال عن الواقع عندما يتحدث عن سوريا بعيداً عن واقع الدمار والقتل والتهجير ورائحة البارود وبراميل الموت المتفجرة.

وتساءلت الصحيفة في الختام “هل بالفعل النظام السوري مقتنع بأن الشعب المكلوم سيختار الأسد ونظامه مرة أخرى أم أن التضحيات الكبيرة التي قدمها خير جواب على ادعاءات النظام”.

وقالت: “من خرج مطالبا بكرامة العيش والحرية بعيداً عن هذا النظام لن يعود ويرضخ للإذلال مجددا، فالأسد لن يكون له وجود في مستقبل سوريا سواء طال أمد الثورة أم قصر وعليه أن يعي ذلك”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث