البيان: العراق وضرورة التوافق

البيان: العراق وضرورة التوافق

وتقول الصحيفة أنّ العراق خرج من تجربة الاحتلال مثخن بجراحات كثيرة، تجعل من الضروري على أبنائه، من مختلف المشارب والتوجهات السياسية والطائفية، الالتفاف حوله لإعادة الاستقرار، فالمواطن العراقي في أمسّ الحاجة الآن إلى قيادة تراعي مصالحه، وتريحه من دوامة انعدام الأمن وتأمين الرزق الكريم، وإعادة بناء مؤسسات الدولة.

وتضيف، لا سبيل إلى محاربة الإرهاب الذي أقض المضاجع، إلّا بالتوحّد في مواجهته من قبل السياسيين، وترك الخلافات جانباً، والتوجّه نحو دفع استحقاقات الأمن والاستقرار وتطوير الاقتصاد، إذ إنّ الاضطراب الأمني الذي يشهده العراق، يهدّد وحدته وسلامة أهله، بما أحدثه من حركة نزوح واسعة وسط السكان، ومن ظروف إنسانية غاية في الصعوبة، تفرض التوحّد في مواجهته من قبل الفرقاء السياسيين أولاً.

إنّ الظرف الدقيق الذي تمر به البلاد، يحتّم على الحكومة العراقية، مد الأيادي نحو التوافق مع بقيّة المكوّنات، مهما كان حجم الخلافات، ما دام الهمّ الأكبر مصلحة العراق وأهله.

وتختتم الصحيفة بقولها، لقد صبر العراقيون سنوات على الاحتلال والعنف المستشري والواقع الاقتصادي غير المستقر، والأمن المفتقد بفعل التفجيرات، وقطعاً سيجنون ثمار صبرهم دولة قوية مزدهرة تعود لأخذ موقعها الطليعي والمحوري في المنطقة والعالم بأسره، إذا ما أوفى سياسيوهم باستحقاقات ذلك الهدف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث