البيان: دوامة العراق

البيان: دوامة العراق

أبوظبي – قالت صحيفة البيان الإماراتية إن “العراق مازال يعيش دوامة سياسية في خضم مجهول سياسي لا يعرف له نهاية منذ أكثر من عقد وعلى ما يبدو أن الأمر سيطول.. فعشرات آلاف إن لم يكن المئات لقوا حتفهم والبنى التحتية هدمت والعنف والتوترات المجتمعية والتطرف من الجميع ومن كل حدب وصوب يضرب محافظاته وهناك اتهامات بإقصاء سياسي وأخرى بالإرهاب لفرقاء سياسيين بينما تقترب البلاد من انتخابات برلمانية في حين تزداد وتيرة السجالات بين أربيل وبغداد على خلفية ملف النفط وقضايا أخرى”.

وأضافت أن “منسوب مشاكل العراق يرتفع رويداً رويداً من دون أن يكون هناك خريطة طريق أو أرضية تنطلق منها الكتل السياسية على مختلف مشاربها لوضع حد للمأساة التي يعيشها العراقيون وكأن قدرهم أن لا يعرفوا استقراراً.. وما يزيد الطين بلة أن الوضع الأمني يتدهور بشكلٍ مخيف حتى أعلن أنّ حوالي ألف شخص قتلوا في أعمال عنف في مختلف أنحاء العراق منذ بداية العام الحالي أي بزيادة 400 في المئة بالمقارنة مع شهر يناير من العام 2013 .. وهذه الأرقام ليست إلا مؤشراً واضحاً لا لبس فيه على أن العراق لا يسير إلى الأمام بل يتراجع على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والأمنية.. ولهذا التراجع أسباب ودلالات لا تخفى على أحد يجب النظر فيها وعدم اتباع سياسة التأجيل والتسويف لأن الوضع لا يتحمل أكثر من ذلك خاصة أن المنطقة نفسها تعيش حالة من الاستقطاب والفوضى وجيران العراق أنفسهم مثل تركيا وإيران وسوريا، يواجهون ملفات مختلفة تشكل كل واحدة منها مصدراً للشد والجذب”.

وأكدت البيان في ختام مقالها أن المامول أن يجلس العراقيون مع بعضهم البعض ويرسموا مسار المستقبل من دون تأثيرات خارجية ولا أضغان لأن ما يؤثر في مكون فإنه يؤثر حتماً في مكون آخر فحقائق التاريخ والجغرافيا والأخوة تقول إن التعايش هو الحل وهو الوسيلة الوحيدة للعراقيين لكي يصلوا ببلادهم إلى بر الأمان المنشود.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث