“اطلع برّه”

“اطلع برّه”

عرار الشرع

في الصف الثانوي الأول كنت أنتظر معلم اللغة العربية مع بداية السنة بشغف فقد كان يوصف بأنه الأفضل في مدينتنا وكنت أعشق العربية.

ما أن دخل الأستاذ الصف حتى بادرنا بسؤال غريب، ما ديننا؟ فأجبنا: الإسلام، فقال إذن نحن مسلمون، مضيفاً وبما أننا مسلمون فنحن إخوان، وبالتالي فنحن… هنا هببت مستبقاً جوابه بالقول: مسلمون إخوة، فصرخ منفعلا: “اطلع برّه”.

استمرت السنة، ونصف حصص العربية محاولات لتنظيم مجموعة استسلم الاستاذ في نهايتها لخمولها وبرودها وكانت أكثر جملة تكررت فيها “اطلع برّه”.

وفي مرة بدأ المعلم الحديث القول سأحدثكم عن سيد قطب، فتساءلت، الداعية أم السياسي؟ فرد: السياسي، فقلت إذن لا بد من الحديث عن لقاءاته بالسفير البريطاني وقبله حسن البنا… فأجابني بالجملة الخالدة: “اطلع برّه”.

“اطلع برّه” عند الحديث عن عبد الناصر… “اطلع برّه” عند الحديث عن العلاقة بالسي آي إيه… “اطلع برّه” عند الحديث عن التنظيم المسلح وترويع المدنيين وهكذا…

وفي يوم أراد الحديث عن الإخوان في الأردن، فعاجلته قائلاً: علاقتهم بالقصر أم بالمخابرات؟ نظر إلي شزراً للحظة قبل أن يحمل آوراقه ويمضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث