الملاس..أسرار وخبايا

الملاس..أسرار وخبايا

أكد مصدر أمني رفيع المستوى أن ثمة اتصالات سرية تجري حالياً بالقاهرة بين شخصيات قيادية حمساوية ومصادر عسكرية إسرائيلية تحت رعاية عناصر من جهات سيادية مصرية.

وأضاف المصدر أن الاتصالات الجارية تدور حول أفضل صيغة مريحة للطرفين لوقف القتال الدائر بين الجانبين، مع محاولة تعديل بعض بنود المبادرة المصرية لكي تتوائم مع الجانبين.

وبحسب المصدر، تتناول الاتصالات السبل لإعادة جثة الضابط الإسرائيلي الذي أسرته حماس وترددت أنباء اليوم عن مقتله، حيث تتفاوض المصادر الحمساوية على إعادته مقابل إطلاق سراح بعض الأسرى.

كانت الأنباء قد أفادت أن القاهرة ألغت المفاوضات غير المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين بعد أسر الجندي الإسرائيلي، كما اعتذرت مصر عن عدم استقبال الوفود المعنية بالمفاوضات بسبب الموقف الإسرائيلي الرافض لأي مفاوضات بعد اختفاء الجندي، لاسيما بعدما طالبت إسرائيل رئاسة السلطة الفلسطينية بضرورة العمل على إعادة الجندي قبل أي مفاوضات لوقف إطلاق النار.

إلا أن المعلومات التي ساقها لنا المصدر الرفيع الذي رفض الإفصاح عن اسمه، تؤكد أن المفاوضات تجري حالياً على قدم وساق لوضع حد للأزمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث