تركيا تستضيف مؤتمراً دولياً لبحث قضية القدس

تركيا تستضيف مؤتمراً دولياً لبحث قضية القدس
المصدر: أنقرة- (خاص) من مهند الحميدي

تستضيف أنقرة في 12 أيار/ مايو المقبل، مؤتمرا للأمم المتحدة يهدف إلى تعزيز الدعم الدولي لإيجاد حل عادل ودائم لقضية القدس، في ضوء الإعلان الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة في 26 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، باعتماد العام 2014 “عاماً دولياً للتضامن مع الشعب الفلسطيني”.

ويلقي وزير الخارجية التركي، أحمد داوود أوغلو، كلمة افتتاح المؤتمر الذي سيستمر ليومين وتنظمه لجنة الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني التابعة للأمم المتحدة (CEIRPP).

وأصدر نظام معلومات الأمم المتحدة بشأن قضية فلسطين (UNISPAL) أخيرا، بيانا قال فيه “إن الاجتماع يهدف إلى رفع وعي المجتمع الدولي بأهمية إيجاد حل عادل لقضية القدس لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وتحقيق السلام في الشرق الأوسط”.

وأضاف البيان إن “المنظمين يرغبون في المساهمة بالجهود الدولية الحالية لتحقيق تسوية دائمة لقضية فلسطين من خلال التأكيد على الحاجة إلى إنشاء دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة في حدود عام 1967، عاصمتها القدس الشرقية”.

وأعربت تركيا عن تأييدها لحق الشعب الفلسطيني في دولة مستقلة، كما تعتبر من أشد المؤيدين لمحاولة فلسطين الحصول على صفة مراقب غير عضو في الأمم المتحدة.

ويعيق تحقيق السلام وإيجاد حل للقضية الفلسطينية، استمرار الكيان الإسرائيلي في إقامة وإعلان مستوطنات جديدة، ما يهدد المفاوضات بين الطرفين.

وقال نائب الأمين العام للأمم المتحدة، يان إلياسون، إنه “لا يمكن التوفيق بين بناء المستوطنات، وتحقيق الحل القائم على الدولتين، جميع المستوطنات في الضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية، غير شرعية بموجب القانون الدولي، كما تحكم هذه المستوطنات مسبقاً على نتيجة مفاوضات الوضع النهائي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث