باكستان تقطع الكهرباء عن الرئيس ورئيس الوزراء لعدم دفع الفواتير

باكستان تقطع الكهرباء عن الرئيس ورئيس الوزراء لعدم دفع الفواتير

اسلام أباد – قالت وزارة الطاقة الباكستانية اليوم الثلاثاء إنها ستقطع الكهرباء عن مكاتب رئيسية بينها مكتبي الرئيس ورئيس الوزراء في حملة على المستهلكين الذين لم يدفعوا فواتير الكهرباء.

ويعاني الاقتصاد الباكستاني بشدة جراء الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي لمدد قد تصل إلى 12 ساعة يوميا. ويعود ذلك لأسباب منها أن العائلات صاحبة النفوذ والساسة وكبار الموظفين الحكوميين لا يدفعون نظير استهلاكهم للطاقة بينما لا يستطيع الفقراء في كثير من الأحيان دفع قيمة الفواتير المتصاعدة.

وتعهد رئيس الوزراء نواز شريف بمعالجة انقطاع التيار الكهربائي وجعلها واحدة من أولوياته. ولكن وزير الدولة للمياه والطاقة قال اليوم إن حملة القضاء على ظاهرة عدم دفع الفواتير لن تستثني أحدا.

وقال عابد شير علي في تصريحات أذاعها التلفزيون “سيتم فصل التيار الكهربائي عن جميع مؤسسات الدولة والمستهلكين الأفراد الذين لم يسددوا الأموال المستحقة عليهم… لن يكون هناك تمييز.”

وأضاف الوزير الذي ينتمي للحزب الحاكم إنه أمر شركة إمداد الكهرباء في إسلام أباد بفصل التيار عن مقر الرئيس ومكتب رئاسة الوزراء ومبنى البرلمان ومقر الإقامة الرسمي لكبير القضاة وكثير من المكاتب الأخرى.

ولم يصدر على الفور تصريح من جانب من يشملهم هذا القرار. ولم يتضح أيضا متى سيتم قطع التيار الكهربائي وما إذا كان القطع لن يشمل المكاتب الحكومية إذا دفعت ما عليها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث