بولونيا..ازدياد عدد المشاركين في تدريبات عسكرية بسبب أزمة أوكرانيا

بولونيا..ازدياد عدد المشاركين في تدريبات عسكرية بسبب أزمة أوكرانيا
المصدر: براغ ـ (خاص) من الياس توما

طلب أكثر من 40000 ألف مواطن بولوني المشاركة في عمليات التدريب العسكرية الربيعية لمدة أربعة اشهر وذلك في إطار القوات الوطنية الاحتياطية للجيش البولوني الأمر الذي يزيد بمقدار 20 مرة عن إمكانيات الجيش البولوني .

وقد وصف موقع ” اتيمات” البولوني الالكتروني هذا الاهتمام الكبير للبولونيين بالتدريبات العسكرية بالقول بان ” البولونيين أصيبوا بحمى التحضير للحرب ” فيما قال الرائد في الجيش البولوني زبينعو ستاكون من الإدارة العسكرية في منطقة اولسزتين أن من بين طالبي التدريب العسكري في هذه المنطقة رجال أعمال وامرأة تحمل الدكتوراة وقانونيين، مشيرا إلى ن مثل هذا الأمر سجل أيضا في المحافظات الخمسة عشرة الأخرى في بولونيا .

وأشار إلى انه قبل اندلاع الأزمة الاوكرانية فان أكثر المطالبين بإجراء التدريبات العسكرية كانوا من صفوف الشباب العاطلين عن العمل لأنهم كانوا يعتبرون ذلك الخطوة الأولى نحو الحصول على عمل دائم في الجيش البولوني المحترف أما الآن فان الاهتمام ارتفع بشكل ملموس حتى من قبل أناس ناجحين في أعمالهم وأغنياء .

يذكر أن الجيش البولوني هو جيش محترف منذ عام 2008 ويخطط هذا العام لإجراء تدريبات عسكرية لـ 1700 متطوع فقط أما الذين يخضعون لهذه التدريبات فيصبحون بمتناول الجيش البولوني لضمهم إلى القوات النظامية مستقبلا في حال تعرض البلاد لتهديدات عسكرية أو غير عسكرية .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث