إيران: باكستان تتجاهل قضية حرس الحدود المخطوفين

إيران: باكستان تتجاهل قضية حرس الحدود المخطوفين
المصدر: طهران – (خاص) من أحمد الساعدي

استدعت الخارجية الإيرانية، الأربعاء، السفير الباكستاني لدى طهران، حيث قالت الأخيرة إن “السلطات في إسلام آباد تجاهلت متابعة وضع حرس الحدود المختطفين من قبل حركة جيش العدل البلوشية السنية المناهضة لطهران”.

وقال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إن “الأعمال الإرهابية ضد إيران في بعض دول المنطقة منظمة، ولا نستبعد أن تكون تحت إشراف دول معينة”.

وأعرب ظريف عن أسفه لـ”عجز الحكومة الباكستانية عن ضمان الأمن على حدودها، وفشلها في منع لجوء الإرهابيين إلى أراضيها”.

وأعرب عن أمله في أن تتحلى الحكومة الباكستانية باليقظة والشجاعة في متابعة وضع الحرس الحدود الإيرانيين المختطفين بشكل جاد.

وأشار إلى الاتصالات التي جرت مع كبار المسؤولين الباكستانيين بمن فيهم رئيس الوزراء ووزير خارجيتها والمسؤولين المعنيين بالشؤون الأمنية، مؤكدا على أن هذه الجهود ما زالت متواصلة.

وأضاف: “نتوقع أن لا يتخذ المجتمع الدولي الصمت أمام هذه القضية”.

ونقلت وكالة أنباء محلية إيرانية، عن مصدر في الخارجية، قوله: “جرى استدعاء سفير باكستان لمتابعة ظروف سائر الرهائن الإيرانيين والإجراءات الفورية التي اتخذتها الحكومة الباكستانية لتحديد هوية العناصر الإرهابية التي قامت بخطف خمسة عناصر من الحرس الإيرانيين، وقتلت الثلاثاء 25 آذار/ مارس واحد منهم”.

وكانت حركة جيش العدل -التي تصفنها إيران بأنها منظمة إرهابية وتتخذ من باكستان مقرا لشن عملياتها ضد طهران- اختطفت في 6 شباط/ فبراير الماضي خمسة عناصر من حرس الحدود الإيرانيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث