السعودية واليابان تبحثان التعاون النووي للأغراض السلمية

السعودية واليابان تبحثان التعاون النووي للأغراض السلمية

إرم – (خاص) من أحمد المصري

التقى شينزو آبي، رئيس وزراء اليابان بديوان مجلس الوزراء الياباني في طوكيو، الأربعاء، الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد وزير الدفاع السعودي.

وقالت وكالة الأنباء السعودية إنه جرى خلال الاجتماع بحث آفاق التعاون الثنائي بين المملكة واليابان وسبل تطويره وتعزيزه في المجالات كافة بما يخدم مصالح البلدين.

كما قام الجانبان باستعراض مستجدات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية وموقف البلدين منها.

بدورها، نقلت وكالة (كيودو) للأنباء اليابانية عن مسؤول حكومي ياباني، لم تذكر اسمه، إنّ الجانبين اتفقا خلال اللقاء على تسريع المحادثات الثنائية لاتفاق التعاون النووي المدني الذي من شأنه تمكين الشركات اليابانية من تصدير مفاعلات نووية للأغرض السلمية إلى المملكة، كما اتفقا على تعزيز التعاون الأمني.

وكان شينزو وسلمان اتفقا خلال شهر أبريل / نيسان الماضي على بدء محادثات تمهيدية بشأن اتفاق نووي مدني قبل الدخول في مفاوضات كاملة.

وفي وقت سابق من الأربعاء، التقى ولي العهد السعودي إمبراطور اليابان أكيهيتو، وذلك في القصر الإمبراطوري في طوكيو.

ووصل ولي العهد السعودي إلى طوكيو، الثلاثاء، قادماً من باكستان في إطار جولة آسيوية تشمل أيضاً الهند والمالديف.

وعقب وصوله، أعرب ولي العهد السعودي في تصريحات صحفية عن تطلعه أن تساهم زيارته لليابان في تطوير وتنمية أطر العلاقة بين البلدين لتعميق التعاون بينهما.

وبالتزامن مع بدء الجولة الآسيوية السبت الماضي، قال بيان صدر عن الديوان الملكي إنها تأتي “استمراراً لنهج العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود في التواصل مع قادة العالم بكل ما فيه مصلحة وخدمة شعب المملكة العربية السعودية”، واستجابة لدعوة الدول التي تتضمنها الجولة.

ولم يذكر البيان موعد نهاية الجولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث