دون قصد..أمريكا تفسد مخطط الموساد للتجسس على إيران

دون قصد..أمريكا تفسد مخطط الموساد للتجسس على إيران
المصدر: إرم- (خاص) من محمود صبري

فضيحة من العيار الثقيل كشفتها الولايات المتحدة الأمريكية, تسببت دون قصد في إفساد مخطط جهاز المخابرات العامة الإسرائيلي “الموساد” للتجسس على إيران.

وكشفت صحيفة “”ekathimerini اليونانية أن نتائج تحقيق المخابرات الأمريكية للأمن القومي و وحدة محاربة تهريب السلاح والمخدرات اليونانية أظهرت أن تجار سلاح إسرائيليين باعوا إيران قطع غيار لطائرات مقاتلة “فانتوم أف 4” عبر شركة وهمية على مرحلتين, الأولي في كانون أول/ ديسمبر 2010 والثانية في نيسان/ابريل 2012.

و يبدو ظاهرياً أن الولايات المتحدة أنقذت صديقتها إسرائيل من تهريب قطع غيار لعدوتها اللدودة إيران -المفروض عليها حظر استيراد الأسلحة- إلا أن الواقع يؤكد أن الولايات المتحدة أحبطت مخططا للموساد للتجسس على سلاح الجو الإيراني، حسبما كشف موقع “عنيان ميركازي” العبري.

وجاء في الموقع تحت عنوان نظرية المؤامرة: “الموساد حاول زراعة قطع غيار لطائرات الفانتوم الإيرانية بها وسائل رصد ومتابعة وتدمير”، “إن الأمريكيين واليونانيين دون قصد أفسدوا المناورة الذكية الإسرائيلية لنقل تلك الأجهزة لإيران”.

وأضاف “إن الصمت الرسمي الإسرائيلي حول ما كشفته الولايات المتحدة واليونان, يثير الشبهات حول كينونة تلك الصفقة وما إذا كان الحديث يدور حول تجار سلاح محليين عملوا مع الأجهزة الأمنية الإسرائيلية, وحصلوا على الموافقات اللازمة لبيع قطع الغيار لحساب دولة أخرى، أو أن الحديث يدور حول تدخل عميق لإسرائيل التي حاولت دس قطع غيار للإيرانيين لأغراض تتعلق بالأمن القومي الإسرائيلي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث