لافروف: مفاوضات جنيف يجب أن تساهم في وضع حد للإرهابيين

لافروف: مفاوضات جنيف يجب أن تساهم في وضع حد للإرهابيين

موسكو ـ أعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن أمله بأن تكون الجولة الثانية من مفاوضات جنيف-2 مفيدة، مشيرا الى أنها يجب أن تساهم في وضع حد لنشاط الإرهابيين وحل القضايا الإنسانية.

جاء تصريح لافروف هذا في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الجزائري رمضان العمامرة في موسكو الثلاثاء.

وكان لافروف قد صرح في مستهل محادثاته مع العمامرة إن لقاءهما يمثل فرصة جيدة لبحث مجمل العلاقات بين البلدين ومقارباتهما من مختلف القضايا الدولية.

وطالب الوزير الروسي مجلس الأمن بالعمل على صياغة قرار يدين الأعمال “الإرهابية” في سوريا.

وأوضح لافروف، في معرض تقييمه لعلاقات بلاده مع الجزائر، أن المحادثات الكاملة النطاق تسمح لنا بإجراء تقييم لوضع العلاقات الثنائية والمقارنة بين مقارباتنا وتنسيقها.

بدوره أشار العمامرة الى أن الاتصالات بين وزارتي الخارجية الجزائرية والروسية تجري بانتظام.

وذكر لافروف في هذا الخصوص أن هذا اللقاء هو الثالث له مع العمامرة منذ تولي الأخير منصب وزير الخارجية في الجزائر.

وتابع أن اللقاءين السابقين اللذين عقدا خلال افتتاح دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك وفي المؤتمر الدولي الخاص بسوريا في مونترو، كانا مفيدين، معربا عن أمله في تحقيق نتائج إيجابية في هذه المحادثات الكاملة النطاق الأولى بينه وبين نظيره الجزائري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث