الفلسطينيون يناشدون البابا إنقاذ حياة الأسرى

الفلسطينيون يناشدون البابا إنقاذ حياة الأسرى

رام الله – وجه وزير شؤون الأسرى والمحررين الفلسطيني عيسى قراقع، نداءً إلى بابا الفاتيكان فرانسيس الأول، للتدخل العاجل لإنقاذ حياة الأسرى الفلسطينيين المرضى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، والذين يمرون بظروف صحية خطيرة للغاية.

وكتب الوزير قراقع في رسالته أنه يرزح في سجون الاحتلال أسرى مرضى أصبحت حياتهم مهددة بالخطر، ويتعرضون للموت البطيء بسبب الإهمال الطبي بحقهم وعدم تقديم العلاج لهم.

وأهاب قراقع بقداسة البابا للتدخل السريع لإنقاذ أرواح الأسرى قائلا: “نهيب بكم يا قداسة البابا بزرع الأمل في نفوس عائلات وأطفال الأسرى الذين يعيشون الخوف والقلق على أبنائهم”.

وأشار قراقع في رسالته إلى ان سلطات الاحتلال تمارس وعن عمد سياسة عدم تقديم العلاجات للمرضى، منبهاً إلى انه ربما يستشهد أسرى في أي وقت من المصابين بالسرطان والقلب والشلل والإعاقة، لا سيما أن نسبة الأمراض تصاعدت في صفوف الأسرى في السنوات الأخيرة، ومؤكداً استقبالهم لخمسة شهداء من الأسرى خلال العامين الماضيين”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث