المالكي يؤكد من طهران دعمه لإرادة السوريين

المالكي يؤكد من طهران دعمه لإرادة السوريين
المصدر: بغداد

أكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، دعم بلاده لإرادة وخيارات الشعب السوري في تقرير مصيره، مشيراً إلى وقوف العراق ضد جبهة النصرة وتنظيم القاعدة باعتبارهما يمثلان الإرهاب في سوريا.

ودعا المالكي خلال مؤتمر صحفي مع النائب الأول لرئيس الإيراني، إسحاق جهانغيري في طهران بوقف تزويد مجموعات المعارضة بالسلاح، مضيفا أن بلاده ستدعو إلى عقد مؤتمر دولي في بغداد لمكافحة ما يسميه الإرهاب.

وحذر رئيس الوزراء العراقي من مخاطر انتشار الإرهاب “إذا لم تتحد الدول والشعوب لمكافحته” حسب قوله. مؤكداً على ضرورة الحل السياسي السلمي للازمة السورية.

وردا على سؤال بشأن استقرار المنطقة، قال رئيس الوزراء العراقي: إننا ندعم اتحاد مختلف الدول والاستقرار في المنطقة، وندعم الحل السياسي وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول.

من جانبه، قال النائب الأول للرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري إننا لدينا تعاون جيد مع الحكومة الشعبية العراقية، وقد أسفرت هذه المحادثات عن التوصل إلى توافقات مناسبة.

ولفت جهانغيري إلى التقارب والتفاهم في وجهات النظر بين إيران والعراق بشأن القضايا الإقليمية، وقال: سنتعاون مع العراق في مجال الإرهاب ومحاربته، وعلينا أن نزيل العنف من المنطقة، مضيفاً “من خلال الاتفاق الحاصل، يمكننا القيام بأعمال ومهام جادة على صعيد المجتمع الدولي”.

وسيلتقي المالكي الخميس المرشد الإيراني علي خامنئي والرئيس حسن روحاني ووزير الخارجية محمد جواد ظريف والأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث