هل أنهت صفقة إيران احتمالات التدخل العسكري؟

هل أنهت صفقة إيران احتمالات التدخل العسكري؟

واشنطن- الاتفاق المؤقت بين إيران والعالم هو خطوة في الاتجاه الصحيح، لأنه يضع سقوفاً صارمة على جميع جوانب برنامج إيران، بما في ذلك: إنتاج أجهزة الطرد المركزي، وأعدادها وأنواعها، مخزونات اليورانيوم منخفض ومتوسط التخصيب، وعدد مرافق تخصيب اليورانيوم، وتشغيل مفاعل أراك. بالإضافة إلى ذلك، سيتم التحقق من هذه التدابير بواسطة عمليات التفتيش الدقيقة.

وقد عرضت الولايات المتحدة بالمقابل، تخفيفاً متواضعا نسبياً للعقوبات لتصل قيمتها إلى ما يقرب من 7 مليارات دولار. وستترك الصفقة معظم العقوبات في مكانها، وتمنع إيران –في حال التزامها بالاتفاق – من الاقتراب إلى الأسلحة النووية بينما تستمر المفاوضات. ولكن هذه ليست النهاية بعد.

ويقول الكاتب والمحلل ماثيو كروينغ في مجلة فورن بوليسي “لا تزال هناك هوة بين الجانبين حول القضايا الأساسية، بما في ذلك مطالبة إيران بالحق في التخصيب، وعدم استعداد طهران للتصريح حول أنشطتها النووية السابقة، وما إذا كان سيتم السماح لإيران بمواصلة التخصيب في مفاعل فوردو، والوضع النهائي لمفاعل أراك، والعديد من الأمور الأخرى”.

وأضاف يقول “هناك ثلاث نتائج محتملة: أولا، أن يقوم الجانبان بالوصول إلى صفقة شاملة تنجح في تفكيك التهديد النووي الإيراني. وهذا سيكون أفضل نتيجة ممكنة، ولكن، وبالنظر إلى الخلافات العالقة المذكورة أعلاه، هو أيضاً أقل احتمالاً”.

أما الاحتمال الثاني هو “أن الاتفاق المؤقت لمدة ستة أشهر سينتهي دون اتفاق دائم وتوافق الجانبان على تمديده. وبالتالي، مع مرور الوقت، هناك خطر من أن يصبح الاتفاق المؤقت دائماً، وينبغي تجنب هذا الاحتمال.”

وقال كروينغ إن ذلك الاحتمال “سيترك الكثير من البنية التحتية النووية الإيرانية في مكانها، ونصل إلى حد الاعتراف بالأمر الواقع في حق إيران في التخصيب، وعلاوة على ذلك، فإن هذا النظام لا يمكن تطبيقه إلى الأبد، وبمرور الوقت سوف يتبدد الضغط على إيران للالتزام بجانبها من الصفقة”.

وتابع المحلل يقول “الاحتمال الثالث هو إمكانية انهيار الصفقة المؤقتة بعد ستة أشهر، أو ربما قبل ذلك، و استئناف إيران برنامجها النووي.. في هذه الحالة، يجب على الكونغرس تمرير مشروع قانون لفرض عقوبات صارمة، ويجب على المجتمع الدولي الاستعداد لاتخاذ عمل عسكري”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث