اعتقال الحاخام السابق لإسرائيل في قضايا مالية

اعتقال الحاخام السابق لإسرائيل في قضايا مالية
المصدر: القدس – (خاص) من محمود الفروخ

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية كبير رجال الدين اليهود ورئيس المؤسسة الرسمية للحاخامات الأشكنازيين السابق يونا متسجر، للاشتباه بتورطه في رشاوى وتبييض أموال .

واستقال يونا ميتسجر في 24 تموز/يوليو الماضي من منصبه بعد أن تسلمه طيلة عشر سنوات.

وكان قد تم توقيفه واستجوابه بشأن هذه الاتهامات في حزيران/يونيو، قبل أن يفرج عنه دون تقديم لائحة إتهامات ضده.

وقالت الناطقة باسم الشرطة الإسرائيلية لوبا السمري: “إن الحديث يدور حول ملف تجري التحقيقات فيه منذ عدة أشهر حول شبهات لتنفيذ جرائم تتعلق برشاوى وغسيل أموال وتلقي أغراض عن طريق النصب والإحتيال وتقديم شهادة بالإكراه”.

وتابعت: “إضافة إلى تجاوزات مالية لقوانين الضريبة نفذها الحاخام متسجر واخرون تقدر بملايين الشواكل وذلك خلال الفترة التي شغل فيها الحاخام متسجر منصب الحاخام الكبر لدولة إسرائيل”.

وأحيل الحاخام متسجر إلى المحكمة في مدينة ريشون لتسيون، وتم تمديد اعتقاله حتى 26 من الشهر الجاري، بحسب المصدر نفسه.

وحظرت المحكمة نشر تفاصيل عن أي من الشهود في هذه القضية.

وكانت الشرطة الإسرائيلية داهمت مقره في حزيران/يونيو الماضي، وقال متحدث باسم الشرطة “إنها المرة الاولى التي تحدث فيها مداهمات واعتقالات في مقر الرئاسة الروحية (مؤسسة الحاخامات الرئيسيين) في التاريخ الإسرائيلي”.

ومؤسسة الحاخامات الرئيسيين تعتبر أعلى سلطة دينية يهودية في إسرائيل، وهي مؤسسة رسمية في الدولة يترأسها رجلا دين يسميان الحاخامين الرئيسيين، أحدهما لليهود الأشكناز من أصل غربي الذي أصبح حالياً الحاخام دافييد لاو خلفا لمستجر، والثاني لليهود الشرقيين السفارديم هو الحاخام شلومو عمار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث