“جيش العدل” تقتل ممثّل الادّعاء الإيراني

“جيش العدل” تقتل ممثّل الادّعاء الإيراني

دبي- أعلنت جماعة (جيش العدل) السنّيّة المتشدّدة أنها قتلت ممثل للادّعاء الإيراني انتقاماً بعد إعدام 16 سجينا يوم تشرين الأوّل/ أكتوبر، بأمر من مسؤولي القضاء ردا على الهجوم الذي قتلت فيه الجماعة السنية المتشددة 14 من أفراد حرس الحدود الإيراني قبل ذلك بيوم.

وأعلنت السلطات الإيرانية أنها اعتقلت عدداً من المشتبه بهم فيما يتعلق بمقتل ممثل الادّعاء موسى نوري وسائقه الأربعاء في مدينة زابل بجنوب شرق إيران.

وجاء الهجوم في زابل التي تقع بالقرب من النقطة التي تلتقي عندها حدود ايران وباكستان وافغانستان في وقت زاد فيه التوتر بالمنطقة حيث يصعد متشددون سنة هجماتهم على ايران. كما ينشط مهربو المخدرات في المنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث