شعث: إسرائيل لا تريد السلام وتهدف لإفشال المفاوضات

شعث: إسرائيل لا تريد السلام وتهدف لإفشال المفاوضات
المصدر: رام الله- (خاص) من محمود الفروخ

أكد نبيل شعث عضو اللجنة المركزية لحركة فتح أن الجانب الإسرائيلي، لا يريد إنجاح المفاوضات الجارية مع السلطة الفلسطينية.

وقال شعث، في تصريحات صحفية الخميس، إن ما تقوم به سلطات الإحتلال على الأرض من مواصلة لعمليات الإستيطان والإستيلاء على الأراضي الفلسطينية، ومواصلة عربدة المستوطنين، وتنفيذ التهويد والإقتحام للأقصى بشكل متواصل يدل على رفض إسرائيل القاطع للسلام .

وأضاف شعث أن القيادية الفلسطينية متمسكة بالمفاوضات التي تؤدي إلى الإعتراف بكافة الحقوق والثوابت الفلسطينية، بما فيها القدس واللاجئين، أما الجانب الإسرائيلي فحتى اللحظة لم يقدم شيء يساعد في إنجاح تلك المفاوضات .

ولفت عضو اللجنة المركزية لحركة فتح نبيل شعث إلى أن الراعي الأمريكي لعملية المفاوضات، لا يقوم بالضغط الكافي على الجانب الإسرائيلي، لإلزامه بمبادئ عملية السلام وسبل إنجاح المفاوضات.

وطالب شعث إدارة الرئيس باراك أوباما، بالضغط الجدي والصادق على حكومة بنيامين نتنياهو أولاً لوقف كافة البناء الإستيطاني، وبعد ذلك الالتزام بخطوات عملية وجادة تساعد في إنجاح المفاوضات .

وأضاف شعث:” لا يمكن للقيادة الفلسطينية أن تستمر بمفاوضات، لا يتم خلالها وقف الاستيطان أو حتى الاعتراف بالحقوق الفلسطينية، مؤكداً أن السلطة ستتخذ إجراءات مناسبة بهذا الخصوص.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث