الصين تعتقل مشتبها بهم في حادث تيانانمين

الصين تعتقل مشتبها بهم في حادث تيانانمين

بكين- قالت الصين الأربعاء إنها اعتقلت خمسة يشتبه أنهم إسلاميون متشددون بعد الحادث الذي وقع في ميدان تيانانمين، حين اندفعت سيارة نحو حشد ثم اشتعلت فيها النيران.

وذكرت الشرطة أن السيارة المستخدمة في حادث الأثنين الذي قتل فيه خمسة أشخاص، كان يقودها عثمان حسن الذي يدل اسمه على انه من اليوغور المسلمين الذين يعيشون في إقليم شينجيانغ غرب الصين.

وقالت الشرطة في موقعها الرسمي للتدوين المصغر إن عثمان حسن كان يصطحب زوجته وأمه في السيارة، وكان معه كميات من البنزين ، وراية عليها كتابات دينية متطرفة.

واندفعت السيارة وسط المارة في الميدان الذي شهد عام 1989 احتجاجات مطالبة بالديمقراطية أخمدها الجيش.

وفي وقت سابق كانت الشرطة تشتبه بأنه هجوم انتحاري.

وقالت الشرطة: “خلصت الشرطة إلى أن الحادث الذي وقع يوم الاثنين في ميدان تيانانمين هو هجوم إرهابي عنيف ومدبر تم التخطيط له بعناية”.

وأضافت أن الثلاثة الذين كانوا في العربة قتلوا بعد أن أشعلوا النار في البنزين.

كما قتل في الحادث أثنان آخران، هما سائحان وأصيب 38 على الأقل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث