“أبوسياف” تفرج عن رهينتين ألمانيين

“أبوسياف” تفرج عن رهينتين ألمانيين

برلين- أعلن مسؤول عسكري إفراج مجموعة أبوسياف المتطرفة في الفلبين الجمعة عن رهينتين ألمانيين خطفتهما منذ ستة اشهر، وتحدث الخاطفون عن حصولهم على فدية.

وأفرج عن الرهينتين وهما رجل سبعيني ورفيقته الخمسينية، في جزيرة جولو حيث نقلا إلى مستشفى لإجراء فحوصات، بحسب قائد القوات المسلحة غريغيرو كاتابانغ.

وكان أبوسياف، الذي أعلن مبايعته تنظيم “الدولة الإسلامية” بعد أن كان يتبع القاعدة، أمهل برلين حتى الجمعة لدفع فدية قيمتها 5,6 ملايين دولار ولسحب دعمها للغارات الغربية على الإسلاميين المتطرفين في العراق وسوريا.

وهدد أبوسياف بقتل أحد الرهينتين إذا لم تستجب ألمانيا لمطالبه.

وقال متحدث باسم المجموعة يدعى أبو رامي إن أبوسياف تلقى الفدية “لا أكثر ولا أقل”، مؤكدا الإفراج عن الألمانيين.

وقال الجنرال كاتابانغ لاذاعة دي زاد ام ام: “نحن لا نتفاوض مع إرهابيين” نافيا امتلاكه اي معلومات عن دفع فدية. وبعد الفحوصات الطبية سينقل الرهينتان إلى مانيلا جوا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث