“كازينوف” يطمئن مسلمي فرنسا

“كازينوف” يطمئن مسلمي فرنسا
المصدر: إرم- من مدني قصري

حرص وزير الداخلية الفرنسي برنار كازينوف، السبت، على طمأنة المسلمين في فرنسا، مؤكدًا لهم بأن عليهم عدم الشعور بالمسؤولية أمام الأعمال الإرهابية على يد جهاديي الدولة الإسلامية.

وقال” كازينوف” أثناء زيارته لمسجد كاربنترا بمناسبة عيد الأضحى: “إليكم جميعا، أنتم المجتمعون هنا في التسامح وقيم الجمهورية، أريد أن أقول أن لا ذنب لكم في الأعمال الإرهابية التي تعتبر أعمالا بربرية حقيقية، والتي قتلت هذا الصباح فقط، مواطنا بريطانيا يعمل ضمن منظمة إنسانية”.

وتحدث الوزير أمام رؤساء ورواد المسجد، وممثلين عن الديانتين الكاثوليكية واليهودية، والسلطات المدنية في قاعة تابعة للمبنى الديني، حيث تجمع 4000 مسلم لأداء صلاة عيد الأضحى.

وأضاف: “أعلم عن يقين أن الأعمال الإرهابية التي تنفذ خارج حدودنا، والتي يريد البعض أن يوسعها إلى داخل بلدنا، لا علاقة لها بالرسالة التي يحملها المسلمون في فرنسا، ولا صلة لها مع الرسالة التي يحملها دينكم الإسلام. بل أقول أن الإرهاب ينمو ويزدهر في ظل جهله لمبادئ ونصوص وروح دينكم”.

وأكد “كازينوف” أمام الصحافيين أن: “مكافحة الإرهاب ستكون بلا هوادة، ومن دون هدنة ومن دون توقف، لأن الأفعال التي يرتكبها الإرهابيون تتسم بهمجية عالية، وبقسوة كبيرة، ولأن هذه الأعمال لا علاقة لها بالإسلام”.

من جهته قال إمام مسجد كاربنترا، ورئيس المجلس الإقليميى للديانة الإسلامية، خالد بلخاطر، مخاطبا الوزير إن: “وجودكم بيننا، دليل على صداقتكم التي نثمنها كثيرا”.

كما أكد برنار كازينوف أنه أعطى تعليمات واضحة إلى جميع الولاة لرفع شكوى كلما وُجه هجوم على مكان للعبادة، أو ضد طائفة من الطوائف، يحمل ضد الآخرين مشاعر الكراهية والتعصب واللاتسامح.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث