إسرائيل تدعي القبض على شبكة حمساوية

إسرائيل تدعي القبض على شبكة حمساوية

القدس المحتلة – كشف جهاز الأمن العام الإسرائيلي “الشاباك” مساء الاثنين عن إلقائه القبض على شبكة حمساوية في أيار/ مايو الماضي، كانت تعمل في الضفة الغربية وشرقي القدس، زاعماً “أنها خططت لإسقاط حكم السلطة الفلسطينية والاستيلاء على الضفة الغربية عن طريق ارتكاب سلسلة اعتداءات في إسرائيل كانت ستؤدي إلى زعزعة الاستقرار في الضفة”.

ونقلت الإذاعة العبرية عن “الشاباك ” أنه تراس الشبكة رياض ناصر البالغ من العمر ثمانية وثلاثين عاما من دير قديس قضاء رام الله .

وادعى أنه تم تجنيد ناصر في آذار مارس 2010 على يد صالح العروري وهو أحد قادة حماس الذي غادر الضفة بموافقة إسرائيل وهو يقيم في تركيا حاليا.

وزعم أن الشبكة اعتمدت على فرع حماس في الأردن برئاسة عودة ظهران من نشطاء حماس في الزرقاء.

وأضافت الإذاعة أن قوات الاحتلال اعتقلت 93 عضوا من حركة حماس في إطار التحقيقات في القضية، كما تم ضبط بنادق من طراز ام 16 ومسدسات وراجمات للقذائف بالإضافة إلى كميات كبيرة من الذخيرة ومبلغ ستة الآف شيقل وسيارة ومنزل في قرية العوجة قرب أريحا.

وادعى “الشاباك” أنه اتضح خلال التحقيقات أن كبار المسؤولين الحمساويين ومن ضمنهم خالد مشعل كانوا على علم بالخطة للاستيلاء على السلطة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث