أكثر من 3 آلاف طفل سوري يلجأون للسويد

أكثر من 3 آلاف طفل سوري يلجأون للسويد
المصدر: إرم– دمشق

أعدت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تقريراً مصوراً عن “قوارب الموت” التي تقل المهاجرين غير الشرعيين الساعين إلى دخول أوروبا، والذين بات يشكل السوريون والفلسطينيون السوريون نسبة كبيرة جداً منهم هرباً من جحيم الحرب الدائرة رحاها في بلادهم.

وذكرت مفوضية اللاجئين في تقريرها أن عملية إنقاذ القوارب التي تتعثر، غالباً ما تتكفل بها البحرية الإيطالية ليواجه بعدها المهاجرون الجدد مصيراً مجهولاً في قارة لا يعرفونها.

كما أورد موقع دائرة الهجرة في السويد معلومات إحصائية عن عدد السوريين الذين لجأوا إلى هذا البلد وكشفت دائرة الهجرة أن 11 ألفاً و775 سورياً وصلوا إلى السويد وطلبوا اللجوء فيها خلال النصف الأول من سنة 2014، بينهم 3020 طفلاً تحت سن الـ18 عاماً، منهم 340 طفلاً قدموا من دون أهاليهم.

وأضاف الموقع أن دائرة الهجرة السويدية قيدت 9519 قضية وملفاً لأشخاص سوريين، تقرر من خلالها إعطاء الإقامة الدائمة لمدة خمس سنوات لـ8536 شخصاً منهم.

هذا وتسلك الغالبية الساحقة من طالبي اللجوء إلى السويد وأوروبا عموماً أسلوب الهجرة غير الشرعية عن طريق ما يسمى “قوارب الموت” التي شهدت حوادث مؤسفة أدى بعضها إلى الموت غرقاً في عرض البحر.

ويتجه الكثير من تلك القوارب إلى شواطئ إيطاليا أو اليونان عن طريق مصر وليبيا وتركيا وتونس، لتبدأ مرحلة جديدة لطالبي اللجوء بالتوجه نحو السويد التي تعتبر، مع ألمانيا، الأسهل في إجراءاتها لقبول اللاجئين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث