المغرب يستدعي سفير فرنسا

المغرب يستدعي سفير فرنسا

الرباط – استدعت السلطات المغربية اليوم الخميس السفير الفرنسي في الرباط وقدمت إليه احتجاجا على زيارة نشط مغربي لجنرال مريض يعالج في مستشفى بباريس وتركه رسالة تتهمه بالفساد والمسؤولية عن آلاف الوفيات.

وقالت وكالة أنباء المغرب العربي إن محمد ياسين المنصوري رئيس جهاز مكافحة الاستخبارات استقبل السفير الفرنسي في الرباط شارل فري.

ويعالج الجنرال عبد العزيز بناني الرجل الثاني في الجيش المغربي سابقا في مستشفى فال دو غراس بباريس.

وقال مصطفي أديب الضابط السابق بالجيش -وهو الآن معارض للعاهل المغربي- في صفحته على موقع فيسبوك إنه ذهب الى المستشفى يوم الأربعاء وترك رسالة للجنرال بناني يصفه فيها بأنه “مجرم”.

وقالت الوكالة المغربية أن المنصوري عبر في لقائه السفير الفرنسي عن “استياء المملكة الشديد على إثر الاعتداء المعنوي الذي كان ضحيته الجنرال أمس في غرفته بالمستشفى الباريسي فال دو غراس.”

وكان هذا أحدث واقعة تعمق الخلاف الدبلوماسي بين الرباط وباريس. وقال البيان المغرب إنها تهدد بمزيد من التعقيد للعلاقات مع فرنسا.

ووصف أديب في رسالته لبناني الملك بأنه “دكتاتور”. وكان أديب عزل من الجيش وقضى أكثر من عامين في السجن اوائل العقد الأول من القرن الحالي بعد أن بعث برسالة إلى الملك يندد فيها بالفساد في الجيش المغربي.

وقال أديب في رسالته إلى بناني وفقا لما ذكره في صفحته على فيسبوك “أنت قتلت آلاف الأبرياء وسرقت الأموال المغربية.”

وقدم سفير المغرب في باريس احتجاجا لدى وزارة الخارجية الفرنسية احتجاجا على الواقعة.

ولم يمكن الاتصال بوزارة الخارجية الفرنسية لسؤالها التعقيب لن البيان المغربي قال ان السلطات الفرنسية ستجري تحقيقا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث