إسرائيل تقصف أهدافا بغزة ومواقع سورية

إسرائيل تقصف أهدافا بغزة ومواقع سورية

القدس المحتلة -استهدف الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الاثنين، أهدافا فلسطينية في قطاع غزة، ومواقع سورية، ردا على إطلاق قذائف صاروخية على مناطق إسرائيلية مختلفة، بحسب ناطق إسرائيلي.

وقال أفيخاي أدرعي، الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي، إن طائرات عسكرية إسرائيلية قصفت صباح اليوم الاثنين هدفين فلسطينيين في وسط وجنوبي قطاع غزة ردا على قيام فلسطينيين بإطلاق قذائف صاروخية على جنوبي إسرائيل.

وأضاف أدرعي في تغريدات على حسابه في (تويتر) ” ضربت طائرات سلاح الجو هدفيْن إرهابيين في جنوب ووسط قطاع غزة ردًا على إطلاق بعض القذائف الصاروخية من القطاع على جنوب إسرائيل مساء أمس”.

ومضى قائلا ” لن نحتمل محاولات المخربين في قطاع غزة ، على مختلف منظماتهم ، إلحاق الأذى بمواطنينا وسنرد بقوة ضد كل من يستعمل الإرهاب ضدنا، إن حماس تتحمل المسؤولية”.

وفي غزة، شنت طائرات حربية إسرائيلية، فجر اليوم الاثنين غارتين على موقعين تابعين لكتائب القسام، الجناح المسلح لحركة حماس، جنوب مدينة غزة، وشمال غرب خانيونس دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

واستهدفت الغارة الأولى موقعا يعرف محليا باسم “أبو جراد”، مما أدى إلى اشتعال النيران فيه.

أما الغارة الثانية، فاستهدفت موقعا يقع شمال غرب مدينة خانيونس (جنوب القطاع) مما أدى كذلك إلى اندلاع النيران في دفيئات زراعية.

من جهة أخرى، قال ادرعي إن الجيش الإسرائيلي رد بنيران المدفعية صباح اليوم على سقوط قذائف صاروخية أطلقت من الأراضي السورية على منطقة قريبة من جبل الشيخ ، شمالي إسرائيل.

وأوضح الناطق في تغريدة على حسابه في (تويتر) أن “الجيش الإسرائيلي رد بنيران مدفعية إثر سقوط قذائف صاروخية أطلقت من الأراضي السورية قرب مواقع للجيش الإسرائيلي في جبل الشيخ، استهدف ردنا مصادر الرمي (لم يوضحها)”.

وأضاف أدرعي أن “الجيش الإسرائيلي يحتفظ لنفسه بحق الرد والتحرك عسكريًا لحماية مواطني دولة إسرائيل في أي في أي وقت وبأي طريقة يراها مناسبة”.

وحتى الساعة 4:10 تغ لم يصدر تعليق من سلطات النظام السوري، كما لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الإطلاق الصاروخي على الأراضي الإسرائيلية، إلا أنه تكرر خلال الأشهر الماضية سقوط قذائف هاون وقذائف صاروخية على هضبة الجولان السورية، قُدرت في الجانب الإسرائيلي على أنها سقطت بالخطأ جراء المعارك الدائرة بين النظام السوري والمعارضة في المنطقة الحدودية.

وأعلن الجيش الإسرائيلي استنفاره مطلع شهر مايو/أيار الماضي على الحدود مع سوريا، بعد سيطرت جبهة النصرة (المرتبطة بتنظيم القاعدة) على مناطق حدودية مع الجولان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث