التشيك يثقون بأوباما أكثر من رئيسهم

التشيك يثقون بأوباما أكثر من رئيسهم
المصدر: براغ ( خاص ) من إلياس توما

أظهر استطلاع حديث للرأي أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما والرئيس الروسي فلاديمير بوتين هما أكثر السياسيين الأجانب الذين يعرفهم المواطنون التشيك، غير أن التشيك يثقون بنسبة 56% بأوباما في حين يثق ببوتين 11% فقط .

مركز أبحاث الرأي العام التشيكي الذي أجرى الاستطلاع أشار إلى أنه أدرج ضمن قائمة السياسيين الناشطين في مجال السياسة الخارجية أيضا الرئيس التشيكي ميلوش زيمان ورئيس الحكومة بوهسلاف سوبوتكا، وكانت النتيجة أن التشيك عبروا عن ثقتهم بأوباما وبالمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بشكل أكبر من ثقتهم بزيمان وسوبوتكا.

ووفق الاستطلاع فإن الثقة الأكبر قائمة تجاه أوباما الأمر الذي جعله في المرتبة الأولى بينما احتلت ميركل المرتبة الثانية بنسبة 55% أما زيمان فقد جاء بالمرتبة الثالثة حيث يثق به 46% مقابل الثقة بنسبة 39% بسوبوتكا.

وقد حل خامسا رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون بينما حل الرئيس السلوفاكي الجديد اندريه كيسكا بالمرتبة السادسة بنسبة 26 % في حين جاءت رئيسة الحكومة الأوكرانية السابقة يوليا تيموشينكو بالمرتبة السابعة بنسبة 26 % بينما احتل رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو المرتبة الثامنة بنسبة 23 % .

وقد احتل أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون المرتبة 13 حيث يثق به 14 % فقط مقابل ثقة 8 % بمنسقة السياسة الخارجية والأمنية في الاتحاد الاوربي كاترين اشتون أما رئيس الحكومة الأوكرانية الحالي ارسني ياتسينوك فيثق به 6% مقابل ثقة 5% بالرئيس الأوكراني السابق فيتكور يانوكوفيتش .

وأشار الاستطلاع إلى ان أوباما وبوتين وميركل وتيموسشنكو ورئيس الحكومة السلوفاكي روبرت فيتسو والرئيس الأوكراني السابق يانوكوفيتش، هم سياسيون يعرفهم أغلب التشيك، اما الرئيس الأوروبي هيرمان فان رومبوي فهو شخصية غير معروفة من أغلب التشيك، وكذلك المستشار النمساوي فيرنر فايمان .

ولفت القائمون على الاستطلاع إلى أن عدم الثقة ارتفع تجاه اللاعبين الرئيسين في الأزمة الحالية في أوكرانيا ولاسيما تجاه تيموشينكو وبوتين .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث