مرجع إيراني: سجن موسوي وكروبي ظلم كبير

مرجع إيراني: سجن موسوي وكروبي ظلم كبير
المصدر: طهران- (خاص)

اعتبر المرجع الديني في إيران، أسد الله بيات زنجاني، الذي يوصف بأنه مقرب من الإصلاحيين، سجن زعيمي المعارضة الإصلاحية مير حسين موسوي وزوجته زهراء رهنورد ومهدي كروبي بأنه ظلم كبير لهم.

ونشر الموقع الإلكتروني للمرجع زنجاني، أن الأخير استقبل الجمعة في مكتبه، شقيق المرشد الإيراني هادي خامنئي المؤيد للإصلاحيين وقال له: “يبقى اعتقال وسجن هؤلاء الثلاثة قضية كبيرة بالنسبة لنا”، مشيراً إلى أن هؤلاء ثروة الثورة ودورهم واضح خلال الحرب التي شنها صدام على إيران في الثمانينات.

وأضاف المرجع زنجاني “حقاً هؤلاء الثلاثة مظلومون ويجب علينا على الأقل عدم نسيانهم وأن نبذل جهودنا للإفراج عنهم”. ويرفض التيار المتشدد في إيران الإفراج عن مير حسين موسوي وكروبي ويصفهما برجال الفتنة والمنافقين ويطالب بإعدامهما.

وتطرق زنجاني وخامنئي إلى الحالة الصحية للمعتقل مير حسين موسوي، وقال “حالته الصحية متردية وأن تلقيه العلاج من قبل طبيب معين من قبل السلطات أمر مقلق للغاية”.

واتهم موسوي وكروبي السلطات بتزوير الانتخابات الرئاسية في عام 2009 لصالح أحمدي نجاد، وقادا حركة احتجاج واعتقل الأمن فيما بعد الزعيمين الإصلاحيين وفرض عليهما الإقامة الجبرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث