إيران تنفي إرسالها أسلحة إلى غزة

إيران تنفي إرسالها أسلحة إلى غزة
المصدر: طهران – (خاص) من أحمد الساعدي

نفى مسؤول في القوات المسلحة الإيرانية، الأربعاء، ما ذكرته وسائل إعلام إسرائيلية حول ضبط شحنة أسلحة مرسلة من إيران إلى غزة، واصفا ذلك بـ “قنبلة خبرية هدفها تعزيز (إيران فوبيا)”.

وذكر المسؤول الذي يعمل في قسم الإعلام والعلاقات العامة للجيش الإيراني، في حديث خاص لـ”إرم”، أن “ما ادعته إسرائيل حول احتجازها سفينة تحمل صواريخ سورية الصنع أرسلت إلى فصائل المقاومة الفلسطينية في غزة عار عن الصحة، وما هو إلا جزء من الحرب التي تشنها إسرائيل ضد إيران لفرض المزيد من العقوبات الاقتصادية عليها”.

وأضاف بالقول: “يهدف الاحتلال من هذه الادعاءات إلى دفع الكونغرس نحو إبقاء العقوبات على إيران”.

بدوره، قال الناطق باسم وزارة الداخلية في حكومة حماس إسلام شهوان، أن “المزاعم الصهيونية حول احتجاز سفينة أسلحة كانت متجهة إلى قطاع غزة، تأتي لتبرير الحصار المفروض على القطاع”.

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن الثلاثاء 4 آذار/ مارس، أن إيران تقف وراء شحنة الأسلحة، موضحا أن “السفينة الإيرانية تحمل صواريخ سورية الصنع يصل مداها إلى ٢٠٠ كلم، كما تحمل صواريخ من نوع ٣٠٢ ملم”.

وذكرت وسائل إعلامية إسرائيلية أن “السلاح كان مرسلا إلى حركة الجهاد الإسلامي وليس إلى حماس”، فيما قالت القناة الثانية الإسرائيلية أن “رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حاول تحميل إيران مسؤولية شحنة الأسلحة التي جرى ضبطها على متن السفينة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث