جنتي يكشف عن مساع للتطبيع مع أمريكا

جنتي يكشف عن مساع للتطبيع مع أمريكا
المصدر: طهران - (خاص) من أحمد السعدي

كشف رجل الدين الإيراني المتشدد آية الله أحمد جنتي عن وجود مساع لأطراف إيرانية لم يسمها، لإيجاد شبكة سرية لإقامة علاقات مع أمريكا، محذراً من تطبيع العلاقات مع واشنطن.

واعتبر جنتي من يسعون لهذه العلاقات بأنهم “يسيرون على خلاف مسار الشعب الرافض لإقامة أية علاقات مع واشنطن”.

وقال جنتي رئيس مجلس صيانة الدستور وأحد أركان النظام الإسلامي في إيران خلال خطبة صلاة الجمعة في طهران إن “الشعب لا يريد أمريكا، وشعار الموت لأمريكا هو خيار الشعب الذي طرحه على طاولة المفاوضات”، معتبراً أن المسيرات التي شهدتها البلاد في ذكرى انتصار الثورة الإسلامية الأسبوع الماضي كانت رسالة واضحة للمسؤولين في الداخل بالعمل على حل المشاكل والتضامن مع الشعب في معاداة أمريكا.

وأضاف: “مهما اختلفنا، سنحافظ على وحدة الكلمة أمام أمريكا، والشعب الإيراني لن يخشى التهديدات الأمريكية والغربية”.

وتابع: “تطبيع العلاقات مع واشنطن بعيدة المنال، ومن دون تطبيع والأمريكان يتدخلون في كل شؤوننا فكيف سيكون تدخلهم إذا تم التطبيع معهم على فرض المحال”.

ودعا إمام جمعة طهران المؤقت البعض إلى الاهتمام بالاقتصاد والقدرات الوطنية بدلا من التشبث بالأعداء والسعي لتقليل الحظر على إيران.

وأشار إلى احتجاج الأمريكيين على زيارة وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف إلى قبر القيادي في حزب الله اللبناني محمد جواد مغنية خلال زيارته الأخيرة إلى لبنان، قائلا: “ما دخل الأمريكان بهذه الزيارة “.

وعن الشأن السوري، قال آية الله جنتي إن الثورة الإسلامية تدافع عن المظلومين من غير المسلمين، فكيف بالمظلومين من الأشقاء المسلمين في سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث